14 يونيو 2024

تقليص مدة الرخصة المرضية للأطر الصحية المصابين بكوفيد19

تقليص مدة الرخصة المرضية للأطر الصحية المصابين بكوفيد19

قررت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تقليص مدة الرخصة المرضية للأطر الصحية المصابين بكوفيد 19.

وفي هذا السياق، صرح أحد الأطر النقابية في القطاع الصحي، قائلا “إن الرخصة المرضية يتم منحها وفق البروتوكول العلاجي المعتمد من قبل وزارة الصحة، الذي يتطلب 7 أيام للعلاج، ومن 7 إلى 10 أيام للحجر الصحي”.

كما أكد أن “الأطر الصحية تتم معاملتها كباقي المواطنين المصابين بكوفيد”، مشيرا أنه في مرحلة “دلتا” كانت الرخصة الممنوحة تدوم عشرة أيام، “لكن مع المتغيرات والبروتوكول العلاجي أضحت سبعة أيام، إلا في الحالات المتفاقمة و الحرجة، إذ يتم تمديد رخصها المرضية إلى حين شفائها”.

و أضاف أن “وزارة الصحة والحماية الاجتماعية إلى حدود اليوم لم تعترف بإصابات الأطر الصحية بكوفيد 19 كأمراض مهنية، مع ما يستوجبه ذلك من إقرار التعويضات المادية الخاصة والمواكبة والدعم النفسي، كما أن أغلب الأطر الصحية التي أصيبت تعيش مضاعفات المرض، وكانت إصاباتها على مستوى أماكن العمل، وهناك حالات نتجت عنها وفيات تهم عشرات الأطر الصحية، ولم يتم تعويض ذويها باعتبار الأمر حادث شغل”، و طالب النقابي ذاته بمعالجة الأمر في القريب العاجل، نظرا لتأثر ذوي الحقوق والأطر الصحية التي ظلت تشتغل بتفان منذ بداية الوباء.

و جدير بالذكر أنه مع تزايد الإصابات بكورونا، فقد باتت الأطر الصحية المتواجدة في الصفوف الأمامية أكثر عرضة لخطر الإصابة، الشيء الذي يتطلب تفعيلا للإجراءات الوقائية من طرف المواطنين، لتفادي نقل العدوى إلى المستشفيات وتدني الوضع الصحي.


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.