21 يناير 2022

الأمين العام لحزب الاستقلال : ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال حدث نوعي في تاريخ المغرب

الأمين العام لحزب الاستقلال : ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال حدث نوعي في تاريخ المغرب

عبر الأمين العام لحزب الاستقلال، نزار بركة، عن مشاعر الاعتزاز والإكبار بتخليد الذكرى 78 لتقديم وثيقة 11 يناير للمطالبة بالاستقلال، باعتبارها محطة مشرقة في مسيرة الكفاح الوطني من أجل الحرية والاستقلال والدفاع عن المقدسات والثوابت الوطنية.

وأكد السيد بركة، في كلمة ألقاها بالمناسبة وتم بثها عبر الصفحة الرسمية للحزب بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، الحاجة الماسة إلى استحضار معاني ومرامي ودلالات العبر المجيدة لهذا الحدث القوي المشرق والجريء من تاريخ المملكة الزاخر، للنسج على منوالها في تحصين وحدة الوطن وسيادته، وتحقيق نمائه وازدهاره.

وأبرز أن الحكومة مدعوة إلى استحضار فكر وفلسفة وبعد نظر الموقعين على وثيقة المطالبة بالاستقلال، في المزج بين الدفاع عن وحدة البلاد وسيادتها واستقلالها، وبين التفكير الاستشرافي لبناء مغرب في تطور وتحول مستمر، وجعل سنة 2022 سنة التغيير الحقيقي، التغيير الذي يحدث و قعه الملموس على المعيش اليومي للمغاربة، ويعيد الاعتبار للمواطن ويشعره بالأمان والثقة، ويغذي لديه الإحساس بالعزة والكرامة والإنصاف.

وأضاف السيد بركة أن الرهان الأكبر بالنسبة للمملكة يظل قضية الوحدة الترابية، وما يرافقها من مناورات واستفزازات الخصوم والأعداء في ظل المكاسب والإنجازات الوحدوية والانتصارات الدبلوماسية التي حققها المغرب بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في سياق تنامي الاقتناع من قبل المجتمع الدولي بمشروعية القضية الوطنية وتوالي اعترافات الدول الصديقة والشقيقة بمغربية الصحراء وعلى رأسها الاعتراف الأمريكي.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.