إغلاق أزيد من مليون مقاولة في المكسيك جراء أزمة كورونا

إغلاق أزيد من مليون مقاولة في المكسيك جراء أزمة كورونا

كشف تقرير اقتصادي نشرت نتائجه، اليوم الأربعاء، أن نحو 1,6 مليون مقاولة مكسيكية أغلقت بشكل كلي بسبب التداعيات السلبية لأزمة كورونا.

وأوضح التقرير الذي تداولته وسائل إعلام محلية، أن أزمة كورونا دفعت حوالي مليون و600 ألف مقاولة إلى إيقاف نشاطها بالكامل بين أكتوبر 2020 ويوليوز 2021.

وأبرز التقرير أن 38 في المائة من الشركات التي أوقفت نشاطها تنتمي لقطاع الخدمات الخاصة غير المالية، و30 في المائة لقطاع التجارة، و25 في المائة لقطاع الصناعة التحويلية.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن الأزمة المالية بسبب توقف أو تراجع الأنشطة خلال حالة الطوارئ الصحية كانت من الأسباب الرئيسية لإفلاس أو إغلاق غالبية هذه المقاولات.

وبحسب التقرير، فإن غالبية المقاولات صغرى أو متوسطة، أو تلك التي يرتبط نشاطها بشكل رئيسي بتقلبات وحركية السوق.

وجاء في التقرير أنه من كل 100 شخص تم توظيفهم في سنة 2019، توقف 20 شخصا عن العمل في المقاولات التي أغلقت سنة 2020، و27 من كل 100 شخص في سنة 2021.

وبحسب مناطق نشاط هذه المقاولات، لفت التقرير إلى أن ولاية كوينتانا السياحية كانت الأكثر تضررا من الأزمة الوبائية، بإغلاق 46 في المائة من المقاولات المتواجدة بها.

المصدر: و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.