10 غشت 2022

غضب عارم بسبب قانون الإجهاض بولاية تكساس الأمريكية

غضب عارم بسبب قانون الإجهاض بولاية تكساس الأمريكية

أحدثت المحكمة العليا في الولايات المتحدة يوم الجمعة غضب المدافعين عن حقوق الإجهاض برفضها إعاقة قانون في تكساس منذ فاتح شتنبر، حيت حذرت سكان هذه الولاية الشاسعة من الإجهاض بعد ستة أسابيع من الحمل.
وقد أتاحت المحكمة العليا للمحاكم الفيدرالية إمكانية التدخل ضد القانون، لكن العيادات والأطباء الذين يجرون عمليات الإجهاض في تكساس لا يزالون تحت التهديد بدعاوى قضائية مكلفة إذا تدخلوا بعد هذا الحد الزمني.

وقد  أشارت الأغلبية المحافظة القوية للمحكمة إلى أنها غير راغبة في الدفاع عن الحق في الإجهاض، والذي يمكن حتى تقليصه في غضون بضعة أشهر في قضية أخرى صادرة عن ولاية ميسيسيبي.
وفي إشارة إلى أن “حقوق المرأة تتعرض للهجوم في عدة ولايات” ، قال الرئيس الديمقراطي جو بايدن في بيان إنه “قلق للغاية” بشأن قرار المحكمة العليا بإبقاء قانون تكساس ساري المفعول.

 و علقت إيمي هاغستروم ميلر، رئيسة مركز الحقوق الإنجابية، الذي يدير أربع عيادات في هذه الولاية المحافظة في الجنوب الأمريكي: “إن فريقنا يائس، وخائف، ومحبط” و “مرضانا يفعلون ذلك لا يفهمون سبب حرمانهم من الرعاية التي يحتاجونها “.

المصدر : وكالات

إقرأ أيضاً  المجلس المغربي الأمريكي يحتفي بالثقافة المغربية

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.