نجاح المؤتمر الوزاري الثامن لمنتدى التعاون الصيني الإفريقي

نجاح المؤتمر الوزاري الثامن لمنتدى التعاون الصيني الإفريقي

قال وزير الخارجية الصيني وانغ يي إن المؤتمر الوزاري الثامن لمنتدى التعاون الصيني-الإفريقي “فوكاك” الذي عقد في السنغال حقق “نجاحا كاملا”.

وأبرز وانغ أنه على الرغم من تأثير جائحة كوفيد-19، تغلبت الصين وإفريقيا على الصعوبات لعقد المؤتمر في موعده، وأجرتا مناقشات عملية وفعالة حول موضوع المؤتمر وتوصلتا إلى توافق واسع، وفق ما أورد الإعلام الصيني أمس الأربعاء.

وأوضح وانغ أن المؤتمر استعرض الإنجازات التي تحققت في تطوير العلاقات الصينية-الإفريقية، والتضامن بين الجانبين في مكافحة الجائحة، منذ قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني-الإفريقي في عام 2018، كما ناقش المؤتمر تنفيذ “المبادرات الثماني الكبرى” التي تم الإعلان عنها في قمة بكين، وأقر مجموعة من الوثائق الختامية.

وأضاف أن المؤتمر، الذي تجاوز عدد وثائقه الختامية المعتمدة جميع المؤتمرات السابقة، يجسد بشكل كامل الجودة والمستوى الرفيع للتعاون الصيني-الإفريقي، ويظهر العزم الراسخ للجانبين على السعي لتحقيق التنمية المشتركة ومواجهة التحديات وتقاسم الفرص معا.

وتابع أن المؤتمر قرر بالإجماع مواصلة تعزيز التعاون في مكافحة الجائحة، حيث أعلن الرئيس الصيني شي جين بينغ، خلال حفل الافتتاح، أن الصين ستقدم مليار جرعة إضافية من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا إلى إفريقيا، وهو ما قوبل بثناء كبير من القادة الأفارقة.

كما أشار وانغ إلى أن الصين ستنفذ بالكامل الالتزام الرسمي الذي قطعه الرئيس شي، وستواصل دعم الإعفاء من حقوق الملكية الفكرية للقاحات، ومساعدة إفريقيا على تحسين قدرتها على إنتاج اللقاحات محليا، وسد “فجوة التطعيمات” في أقرب وقت ممكن، وتقديم دعم قوي لجهود إفريقيا في مكافحة الجائحة.

وذكر وانغ أن المؤتمر أجرى مناقشات معمقة حول القضايا الرئيسية مثل الوضع الدولي والحكامة العالمية، وأكد على المضي قدما فيما يتعلق بدعم التعددية، وحماية المنظومة الدولية المتمركزة حول الأمم المتحدة، وحماية السيادة والأمن ومصالح التنمية الخاصة بكل من الصين وإفريقيا، والدفاع عن المصالح المشتركة للدول النامية.

كما أشار إلى أن المؤتمر اتفق على زيادة تمثيل وأصوات الدول النامية، من بينها الدول الإفريقية، على الساحة الدولية، والاشتراك في بناء نوع جديد من العلاقات الدولية يتسم بالاحترام المتبادل والإنصاف والعدالة والتعاون المربح لكافة الأطراف.

وانعقد المؤتمر الوزاري الثامن لمنتدى التعاون الصيني-الإفريقي في دكار بالسنغال في الفترة من 29 إلى 30 نونبر، وترأسه بشكل مشترك وزير الخارجية الصيني وانغ يي، ووزير التجارة الصيني وانغ ون تاو، ووزيرة الخارجية السنغالية إيساتا تال سال، ووزير الاقتصاد والتخطيط والتعاون السنغالي أمادو هوت.

واعتمد المؤتمر أربع وثائق، هي إعلان دكار ، وخطة عمل دكار (2022-2024)، والإعلان الصيني-الإفريقي بشأن التعاون في مجال تغير المناخ، ورؤية التعاون الصيني-الإفريقي 2035.

المصدر : و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.