الأسهم السعودية تسجل انخفاضا حاد

الأسهم السعودية تسجل انخفاضا حاد

تراجع مؤشر سوق الأسهم السعودية منذ مطلع الأسبوع الجاري بشكل لم يعتد عليه المتداولون، بعد تحقيقه ارتفاعا ملحوظا في الأسابيع الأخيرة، لتفقد السوق 105.2 مليار دولار في جلستين. وحسب بيانات السوق المالية السعودية، فإن القيمة السوقية للسوق المحلية بلغت نحو 9.9 تريليون ريال مقارنة ب10.3 تريليون ريال نهاية الأسبوع الماضي، لتفقد السوق 394.55 مليار ريال (105.2 مليار دولار).

وشهدت السوق أكبر عملية جني أرباح منذ أكتوبر 2020 ، في حين تسلمت الأسهم القيادية زمام الهبوط، ليفقد المؤشر العام 539 نقطة في جلستين.

وتشمل القيمة السوقية بنهاية جلسة أمس، شركة “النايفات” المدرجة حديثا البالغة قيمتها 3.5 مليار ريال، حيث سجل السهم في جلسته الأولى مكاسب 3.7 في المائة، وهي مكاسب محدودة مقارنة بأداء الطروحات السابقة، وربما تأثر السهم بموجة البيع في السوق. وسجل المؤشر العام أدنى مستوى له خلال ثلاثة أشهر حيث أغلق عند 11171 نقطة، وهو مستوى دون متوسط المائة يوم عند 11375 نقطة، وذلك للمرة الأولى منذ مايو 2020، ما يعطي دلائل على قوة البيع التي طالت السوق خلال الفترة الماضية ولا سيما مطلع الأسبوع الجاري.

وقادت الأسهم الكبرى عمليات البيع في السوق، بعدما سجل مؤشر “إم تي 30” أكبر عملية تراجع في يوم واحد منذ مايو 2020.

وخلال الأسبوع الجاري تراجع سهم مصرف الراجحي صاحب الوزن الأكبر في حساب المؤشر العام وبنك الرياض بنحو 6.6 في المائة ليتصدرا الهبوط من بين الأسهم القيادية، وسط تراجع قطاع البنوك إلى أدنى مستوى منذ أكتوبر الماضي.

بينما تراجع كل من “البنك الأهلي” و”معادن” بأكثر من 5.5 في المائة، وهبط سهم “أرامكو ” السعودية و”سابك” بواقع 3.7 و4.2 في المائة على التوالي، وسط انخفاض أسعار النفط التي فقدت مستوى 80 دولارا لخام برنت.

ورغم التراجعات التي طالت السوق خلال الفترة الماضية، الا أن السوق ما زالت تحتفظ بمكاسب تفوق 28 في المائة منذ بداية العام الجاري، إضافة إلى المكاسب المحققة منذ منتصف مارس، التي تبلغ 87 في المائة.

المصدر : و.م.ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.