24 يوليوز 2024

مسابقة للذكاء الاصطناعي قطر 2022 لفائدة طلبة وباحثين من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

مسابقة للذكاء الاصطناعي قطر 2022  لفائدة طلبة وباحثين من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

أطلقت جامعة قطر ، وجامعة حمد بن خليفة ، اليوم بالدوحة ، بشراكة مع معهد قطر لبحوث الحوسبة ، وهواوي-قطر، مسابقة / الذكاء الاصطناعي- قطر 2022 / ، لفائدة الطلبة والباحثين من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا .

وسيتم تلقي المشاركات في هذه المسابقة ، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء القطرية / قنا / ، اعتبارا من يوم 31 دجنبر المقبل، على أن يكون الإعلان عن الفائزين فيها في 29 من ماي المقبل ، مشيرة إلى أن المسايقة تروم تشجيع الطلبة ، والمطورين ، والمهنيين ، والباحثين، على تطوير وإثبات أهمية التعامل مع تقنيات الذكاء الاصطناعي المميزة ، لمواجهة بعض التحديات التي يواجهها الانسان .

وأضاف ذات المصدر ، أن المسابقة المتاحة بالخصوص للمطورين في المنطقة العربية ، تهم مسارين ، الأول حول المفهوم والتصميم ، والثاني حول إثبات المفهوم والعروض التوضيحية .

وقال خالد كمال ناجي عميد كلية الهندسة بجامعة قطر، خلال مؤتمر صحفي خصص لاطلاق المسابقة ، إن هذه الأخيرة ستثير الوعي بأهمية تقنيات الذكاء الاصطناعي ، سواء في قطر ، أو في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ، وتدعم بناء القدرات المحلية في هذا المجال ، الذي أصبح مطلوبا في الكثير من التطبيقات، وتوفر منصة للمشاركين لتقديم الأفكار ، وتطبيقات الذكاء الاصطناعي.

من جانبه، قال أحمد المقرمد المدير التنفيذي لمعهد قطر لبحوث الحوسبة ، إنه سيتم تلقي أفكار المشاركين وبحوثهم ، في دحنبر المقبل، داعيا الراغبين في المشاركة إلى التسجيل مبكرا ، حتى يتمكنوا من البدء في التخطيط ، وإعداد حلول وعروض توضيحية ، وتقديمها في الوقت المحدد.

أما منير حمدي، عميد كلية العلوم والهندسة بجامعة حمد بن خليفة، فأشار من جهته ، إلى وجود تطبيقات مختلفة للذكاء الاصطناعي القادرة على المساهمة في مواجهة التحديات في مجالات متنوعة ، منها على الخصوص الرعاية الصحية، والتعليم، والمدن الذكية، والتكنولوجيا المالية ، والرياضة ، والمراقبة وتحليل السلوك.

وحول شروط المشاركة في المسابقة ، أوضحت المهندسة زوي المدير العام لهواوي قطر ، أنها متاحة للمشتركين من المنطقة العربية ، من طلبة المدارس الثانوية ، والبكالوريوس والدراسات العليا… مضيفة أنه يمكن للخبراء ، مثل الأساتذة والمهنيين، العمل كموجهين للطلبة ، على أساس ألا يتجاوز العدد الأقصى للفريق ثلاثة مشاركين.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.