23 يوليوز 2024

نوح خليفة : خطوة متميزة ببناء معهد البحرين للموسيقى الشرقية بأصيلة

نوح خليفة : خطوة متميزة ببناء معهد البحرين للموسيقى الشرقية بأصيلة

أكد الباحث البحريني ، نوح خليفة ، إن إعطاء انطلاقة مشروع بناء معهد البحرين للموسيقى الشرقية بمدينة أصيلة ،يعد خطوة متميزة تفتح المجال لمساحات جديدة من التقارب بين المملكة المغربية ومملكة البحرين وشعبيهما، وتتيح فرصا جديدة مشتركة في التواصل مع شعوب ودول العالم.

وأضاف الباحث البحريني في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا الحدث يجسد وحدة المواقف وقوة العلاقات التي ميزت المملكتين وانفتاحهما السياسي بقيادة عاهلي البلدين صاحب الجلالة الملك محمد السادس وأخيه صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

وأعتبر أن إثراء الازدهار الوطني والتقارب مع العالم يشكل قاسما مشتركا في مسيرة موسيقى البحرين والمغرب ، معربا عن اعتزازه بالتطور النوعي الذي يشهده العمل المشترك بقيادة قائدي البلدين ومساهمة المؤسسات الثقافية والفنية التي أرسيا قواعدها.

وذكر بأن الكتب التاريخية تشير إلى أن المغاربة شجعوا عبر القرون على تطور الموسيقى ، مبرزا أن حيوية الموسيقى المغربية وتناغمها مع الحضارات هي امتدادا لأدوار مسيرة الفن في النهضة الوطنية المغربية.

وأشار من جهة اخرى ، إلى أن فن الصوت والموسيقى في البحرين عرف بارتباطه بمواسم صيد اللؤلؤ ، وساهم في تطور وازدهار الحياة الاقتصادية والاجتماعية بالمملكة ، مؤكدا أن للبحرين تجربتها العريقة في تعزيز الولاء والانتماء عبر الموسيقى التي عكست أوجه تطور الحياة السياسية.

وأضاف أن الموسيقى البحرينية عرفت أيضا بتناغمها مع الحضارات العالمية حيث تشير الكتب التاريخية إلى أن بعض الآلات الموسيقية التي تستخدم في الرقصات الاحتفالية تبين تداخلها مع الثقافات العربية والإفريقية ، لافتا إلى ان عددا من الآلات الموسيقية البحرينية معروفة في معظم دول العالم .

يذكر أنه تم أول أمس الثلاثاء ، في إطار فعاليات موسم أصيلة الثقافي الدولي الثاني والأربعين ، إعطاء انطلاقة أشغال مشروع بناء معهد البحرين للموسيقى الشرقيةن الذي يروم تأهيل الموسيقيين الشباب من مدينة أصيلة ومن جهة طنجة- تطوان-الحسيمة.

وسيتخصص المعهد في تعليم قواعد الموسيقى عموما ، والشرقية على وجه الخصوص ، بما في ذلك أصول ونشأة وتطور الموسيقى العربية والمغربية ، كما سيستفيد الطلبة من دروس في مختلف القواعد والآلات الموسيقية والمؤثرات الموسيقية والصوتية الأخرى.

المصدر : وكالة المغرب العربي للأنباء


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.