16 يوليوز 2024

مجلس الأمن يتجه للتشاور بشأن تخفيف العقوبات عن كوريا الشمالية

Maroc24 | دولي |  
مجلس الأمن يتجه للتشاور بشأن تخفيف العقوبات عن كوريا الشمالية

قال رئيس مجلس الأمن الدولي إنه يعتزم إجراء مشاورات مع كافة الدول الأعضاء بالمجلس بشأن مشروع قرار مشترك وزعته الصين وروسيا يطالب بتخفيف العقوبات الدولية المفروضة على كوريا الشمالية .

جاء ذلك في تصريحات أدلي بها، الأربعاء، السفير المكسيكي، خوان رامون دي لا فوينتي، الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية لأعمال مجلس الأمن، لشهر نوفمبر الجاري .

وتخضع كوريا الشمالية منذ عام 2006 لسلسلة عقوبات اقتصادية وتجارية وعسكرية، بموجب قرارات يصدرها مجلس الأمن بشكل سنوي منذ ذلك الحين .

وتأتي هذه العقوبات بسبب برامج بيونغ يانغ للصواريخ الباليستية والنووية، والتي كان آخرها إطلاقها صاروخًا باليستيًا من غواصة باتجاه بحر اليابان، في أكتوبر الماضي .

وردا علي أسئلة الصحفيين بشان مشروع القرار الصيني الروسي، قال رئيس مجلس الامن “أعتقد أنه يتعين علي إجراء مشاورات بهذا الخصوص مع كل أعضاء المجلس (15 دولة)”.

وتطالب مسودة القرار بتخفيف العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية؛ بهدف تحسين الظروف المعيشية للسكان وتزيد المساعدات الإنسانية ودعم العلاقات بين الكوريتين.

ومدد مجلس الأمن الدولي في مارس/ آذار الماضي ولاية فريق لجنة الخبراء المعنية بالعقوبات على كوريا الشمالية، حتى 30 أبريل 2022 .

ومن بين أقسي عقوبات المجلس ما تم فرضه بموجب القرار رقم 2321 (لعام 2016) والذي وضع قيودا مشددة على صادرات بيونغ يانغ من الفحم، بقصد تجفيف المصادر الأساسية لعائدتها من العملة الصعبة .

وعقب ذلك أصدر المجلس في عام 2017 قرارًا آخرًا استهدف تقليص إجمالي صادرات كوريا الشمالية من الحديد والرصاص والمأكولات البحرية والنسيج .

المصدر : وكالات


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.