23 يوليوز 2024

محكمة موريتانية ترفض طلبا بالإفراج المشروط عن الرئيس السابق

محكمة موريتانية ترفض طلبا بالإفراج المشروط عن الرئيس السابق

رفضت محكمة الاستئناف بالعاصمة الموريتانية نواكشوط اليوم الإثنين طلبا بالإفراج المشروط عن الرئيس السابق للبلاد محمد ولد عبد العزيز المعتقل منذ 22 يونيو الماضي على خلفية تهم فساد وغسل أموال .
ورفضت المحكمة في جلسة عقدتها بعد ظهر اليوم طلبا تقدم به محامو الدفاع عن الرئيس السابق بالإفراج عنه بشكل مؤقت، مخافة فراره أو إخلاله بشروط الرقابة القضائية المشددة.
كانت النيابة العامة الموريتانية قد طلبت من قاضي التحقيق المعني بمحاربة الفساد بمحكمة نواكشوط وضع الرئيس السابق ولد عبد العزيز في الحبس الاحتياطي بسبب “إخلاله بشروط الرقابة القضائية المشددة نتيجة امتناعه عن التوقيع مرتين لدى الشرطة” .
ووجه القضاء الموريتاني في شهر مارس الماضي تهما لأربعة عشر شخصا بالفساد وسوء استغلال الوظيفة واستغلال النفوذ والإثراء غير المشروع، أبرزهم الرئيس السابق وبعض معاونيه ومقربين منه .

المصدر : وكالة الأنباء الموريتانية


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.