22 فبراير 2024

شركتان قطرية وتركية توقعان صفقة لاستخدام وحدات التخزين العائمة في حلول الطاقة

شركتان قطرية وتركية توقعان صفقة لاستخدام وحدات التخزين العائمة في حلول الطاقة

وقعت شركة “ناقلات” القطرية للنقل البحري، الفاعل الرئيسي في شبكة نقل الغاز الطبيعي المسال، وشركة “كارباورشيب” التركية إحدى أكبر مشغلي محطات الطاقة العائمة في العالم، مذكرة تفاهم للتعاون في سوق تحويل الغاز الطبيعي المسال إلى طاقة والامتلاك المشترك وتشغيل وحدات تخزين عائمة.

وحسب مواقع إخبارية متخصصة في الشأن الاقتصادي، ووفقا لمذكرة التفاهم التي تحدد الخطوط العريضة لخطة شاملة للمستقبل القريب، ستقوم “ناقلات” و”كارباورشيب” بإنشاء مشروع مشترك جديد وتسليم أول دفعة من وحدات تخزين الغاز بحلول عام 2023.

وتوفر هذه الوحدات التخزينية الطاقة من خلال استخدام وقود أنظف وأكثر موثوقية بين العديد من الخيارات الحالية، إلى أي بلد في جميع أنحاء العالم إذا لزم الأمر.

وبفضل هذه التقنية صار من الممكن توصيل محطات توليد الطاقة العائمة، التي يمكنها تزويد الطاقة للبلدان المحتاجة لها في وقت قصير وبسهولة أكبر إلى شبكات الكهرباء العامة في البلدان ذات الاحتياجات.

ونقلت المصادر ذاتها عن الرئيس التنفيذي ل”ناقلات” عبد الله السليطي، قوله “يتناسب هذا التعاون بشكل جيد مع خطة النمو طويلة الأجل لشركتنا في توسيع وتنويع وحدات الشحن لدينا وتعزيز مكانتنا كشركة عالمية رائدة في قطاع نقل الطاقة”.

بدوره، قال الرئيس التنفيذي للشركة التركية أورهان رمزي قره دنيز إن التعاون مع الجانب القطري سيعزز قدرة الشركة على تقديم حل شامل مصمم خصيصا لعملائها من خلال نموذج أعماله المتكامل حيث تصمم وتطور وتنشئ مشاريعها بالكامل.

يذكر أن شركة “كارباورشيب” التركية تشكل جزءا من مجموعة “قره دنيز” للطاقة، وهي المالك والمشغل والباني لأسطول الطاقة الأول في العالم ولديها العديد من محطات الطاقة العائمة في بلدان مختلفة، بما في ذلك أندونيسيا ولبنان وموزمبيق وغانا وغامبيا والسنغال

المصدر: وكالة المغرب العربي للأنباء


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.