13 يوليوز 2024

أهم ما جاء في استقصاء الظرفية الاقتصادية لبنك المغرب

أهم ما جاء في استقصاء الظرفية الاقتصادية لبنك المغرب

في ما يلي أهم ما جاء في الاستقصاء الشهري للظرفية الاقتصادية في القطاع الصناعي لبنك المغرب برسم شهر ماي 2024:

• تحسن النشاط مقارنة بشهر أبريل.

• ارتفاع الإنتاج في كافة فروع النشاط بمعدل استغلال إمكانات الإنتاج بنسبة 78 في المائة.

• ارتفاع المبيعات سواء على مستوى السوق المحلية أو الأجنبية.

• ارتفاع الطلبيات في جميع الفروع إلا في الصناعة الغذائية.

• خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، تتوقع المقاولات الصناعية ارتفاعا في الإنتاج والمبيعات في كافة فروع النشاط باستثناء النسيج والجلد.

قطاع الصناعات الغذائية:

• ارتفاع الإنتاج بتسجيل معدل استغلال إمكانات الإنتاج قدره 70 في المائة.

• ارتفاع المبيعات، أساسا على صعيد السوق المحلية، وتراجع المبيعات نحو الخارج.

• تراجع الطلبيات بتسجيل دفاتر طلبيات أدنى من العادي.

• خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، يتوقع أرباب المقاولات الصناعية ارتفاعا في الإنتاج والمبيعات.

قطاع النسيج والجلد:

• ارتفاع الإنتاج في كافة فروع النشاط باستثناء صناعة الملابس والفراء مع معدل استغلال إمكانات الإنتاج مستقر عند 79 في المائة.

• ارتفاع المبيعات في صناعة الجلد والأحذية، وركودها في صناعة النسيج، وتراجعها في صناعة الملابس والفراء.

• ارتفاع المبيعات في السوق المحلية، وتراجعها في السوق الأجنبية.

• ارتفاع الطلبيات في كافة الفروع باستثناء صناعة النسيج، مع دفتر طلبيات أقل من العادي.

• خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، تتوقع المقاولات الصناعية انخفاضا في الإنتاج وركودا في المبيعات.

قطاع الكيمياء وشبه الكيمياء:

• نمو الإنتاج بتسجيل معدل استغلال إمكانات الإنتاج نسبته 76 في المائة.

• ارتفاع المبيعات سواء في السوق المحلية أو الأجنبية.

• ارتفاع الطلبيات، مع دفاتر طلبيات أعلى من العادي.

• خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، تتوقع المقاولات ارتفاعا في الإنتاج والمبيعات.

قطاع الميكانيك والتعدين:

• نمو الإنتاج مع معدل استغلال إمكانات الإنتاج نسبته 88 في المائة.

• ارتفاع المبيعات سواء في السوق المحلية أو الأجنبية.

• ارتفاع الطلبيات بدفاتر طلبيات أقل من العادي.

• خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، يتوقع أرباب المقاولات الصناعية ارتفاع الإنتاج والمبيعات.

قطاع الكهرباء والإلكترونيك:

• نمو الإنتاج مع معدل استغلال إمكانات الإنتاج قدره 85 في المائة. • ارتفاع المبيعات في السوق المحلية، وانخفاضها في السوق الأجنبية. • ارتفاع الطلبيات بدفاتر طلبيات أعلى من العادي. • خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، يتوقع أرباب المقاولات الصناعية ارتفاعا في الإنتاج والمبيعات.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.