22 يوليوز 2024

موريتانيا: إغلاق مكاتب التصويت برسم الدور الأول من الانتخابات الرئاسية

موريتانيا: إغلاق مكاتب التصويت برسم الدور الأول من الانتخابات الرئاسية

أغلقت مكاتب التصويت، عند الساعة السابعة مساء بالتوقيت المحلي، في موريتانيا، عقب إدلاء الناخبين بأصواتهم برسم الدور من الانتخابات الرئاسية، الذي جرى اليوم السبت.

وقد توجه الناخبون الذين يحق لهم التصويت والبالغ عددهم الإجمالي 1.939.342 ناخبا، عند الساعة السابعة، للإدلاء بأصواتهم بالمكاتب التي يصل عددها 4728 مكتبا.

وقد أعلن الناطق الرسمي باسم اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد تقي الله الأدهم، خلال ندوة صحفية أن آخر تحيين للنسبة المؤقتة للمشاركة، وطنيا، وصلت إلى 40 في المائة في حدود الساعة الخامسة مساء (بالتوقيت المحلي).

ويتنافس في هذه الانتخابات سبعة مرشحين، هم الرئيس المنتهية ولايته، محمد ولد الشيخ الغزواني، الذي ترشح لولاية ثانية، والمرشح المستقل، محمد الأمين المرتجى الوافي، ورئيس حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل)، حمادي ولد سيدي المختار، والمرشح المستقل (طبيب وأستاذ جامعي)، أوتاما سومارى، ورئيس حزب التحالف من أجل العدالة والديمقراطية، بامامادو بوكاري، و النائب العيد ولد محمدن ولد امبارك، إلى جانب الفاعل في مجال حقوق الإنسان (رئيس مبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية)، بيرام الداه اعبيدي.

وكانت الحملة الرسمية لهذه الاستحقاقات قد انطلقت يوم 14 يونيو واستمرت إلى غاية 27 منه عند منتصف الليل، قام خلالها هؤلاء المرشحون بجولات قادتهم إلى مختلف عواصم الولايات الموريتانية ، حيث عقدوا مهرجانات خطابية و تجمعات ولقاءات جماهيرية، للتعريف ببرامجهم الانتخابية، لاستمالة الناخبين على أمل الظفر بأصوات أكبر عدد منهم.

يذكر أن آخر الانتخابات الرئاسية بموريتانيا كانت قد أجريت عام 2019 وفاز فيها الرئيس الحالي، محمد ولد الغزواني، بعد حصوله على نسبة 52 في المائة من أصوات الناخبين.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.