24 يوليوز 2024

المنتدى الدولي إفريقيا والتنمية 2024: التجاري وفا بنك والأمانة العامة لمنطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية توحدان الجهود لتسهيل التجارة والاستثمار في إفريقيا

المنتدى الدولي إفريقيا والتنمية 2024: التجاري وفا بنك والأمانة العامة لمنطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية توحدان الجهود لتسهيل التجارة والاستثمار في إفريقيا

وقعت مجموعة “التجاري وفا بنك” والأمانة العامة لمنطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية، أمس الخميس، على هامش الدورة السابعة للمنتدى الدولي إفريقيا والتنمية، على مذكرة تفاهم تهدف إلى تفعيل دور منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية وتسهيل التجارة والاستثمار في القارة.

وأشارت المجموعة، في بلاغ لها، إلى أن مذكرة التفاهم هذه، التي وقعها كل من الرئيس المدير العام لمجموعة التجاري وفا بنك، محمد الكتاني، والأمين العام لأمانة منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية، وامكيلي ميني، تركز على تعاون الطرفين بهدف تعبئة الموارد ودعم تنفيذ المشاريع في القطاعات ذات الأولوية مثل البنيات التحتية والطاقة والزراعة والصناعات الزراعية والسيارات وصناعة الأدوية والنقل والخدمات اللوجستية.

كما التزم الطرفان بدعم الشركات التجارية الافريقية التي تسهل وتحفز التجارة البينية الإفريقية وتعزيز مشاركة النساء ورواد الأعمال الشباب في منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية لزيادة تعزيز فرص العمل وخلق المشاريع، والاعتماد على نادي إفريقيا والتنمية التابع لمجموعة التجاري وفا بنك، كمنصة للتبادل جنوب – جنوب مخصصة لمجتمع ريادة الأعمال الإفريقي.

وهكذا، أجمعت مجموعة التجاري وفا بنك ومنطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية، من خلال هذه الاتفاقية، على المبادئ الأساسية لهذا التعاون والتي تتضمن تعزيز الفرص التجارية والاستثمارية للمنطقة، والمشاركة المتبادلة في الفعاليات والمنتديات التي ينظمها الطرفان وكذا في البعثات الاقتصادية القطاعية التي ينظمها نادي إفريقيا والتنمية في القارة.

كما يتعلق الأمر بالمشاركة في مبادرة ” sufawe ” لنادي إفريقيا والتنمية من خلال دعم وتعزيز برنامجه، وتنظيم ندوات قطاعية عبر الانترنت تروج لفرص منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية (السيارات والصناعات الغذائية)، وأخيرا تبادل المعلومات والمنشورات بشأن الأسواق المتصلة بالتجارة والاستثمار في إفريقيا.

وفي كلمته خلال حفل التوقيع، رحب السيد ميني بإبرام مذكرة التفاهم المهمة هذه التي تظهر رغبة الطرفين في الارتقاء بتعاونهما إلى مستوى أعلى ومواصلة تعزيز دور القطاع البنكي الأفريقي في دعم الفاعلين الاقتصاديين الأفارقة في التنقيب عن فرص الأعمال في جميع أنحاء القارة وبالتالي توسيع طموحاتهم من أجل المساهمة الفعالة في الازدهار الاقتصادي في أفريقيا.

وشدد على ضرورة تعزيز قنوات التواصل بشأن فرص الأعمال في القارة وإعطاء الأولوية لمشاريع البنية التحتية القادرة على المساهمة في تسريع حركة الأشخاص ورؤوس الأموال.

بالإضافة إلى ذلك، أكد السيد ميني على أهمية إشراك جميع القوى الحية للدول الأفريقية وتشجيع الفاعلين الاقتصاديين على تولي مسؤولية أهداف منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية، والتي يظل الهدف الرئيسي منها هو إنشاء فضاء اقتصادي مزدهر مفيد لجميع الشعوب الأفريقية.

من جانبه، قال السيد الكتاني إنه “من خلال الاطلاع على الإمكانيات الحالية لمنطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية، أصبحنا ندرك المساهمة الكبيرة لهذه المبادرة في التنمية الاقتصادية بإفريقيا”.

وأضاف أن “هذه المنطقة تتمتع بالقدرة على إحداث تحول عميق في التجارة البينية الإفريقية، من خلال إلغاء الحواجز الجمركية وغير الجمركية وتحفيز الاستثمار الأجنبي المباشر”.

وأورد السيد الكتاني أن التجاري وفا بنك، بصفتها مؤسسة مالية إفريقية، تلتزم التزاما راسخا بدعم دينامية النمو والتكامل الاقتصادي، مشيرا إلى أن ” هذه الاتفاقية لا تمثل خطوة مهمة إلى الأمام لمؤسستينا فحسب، بل هي فرصة فريدة للاستفادة من أوجه التآزر التي أنشأها هذا التعاون المعزز”.

وتابع قائلا ” نحن نتطلع إلى التعاون من خلال أنشطة مثل المنتدى الدولي إفريقيا والتنمية، والاستفادة بشكل أكبر من الفرص الاقتصادية التي توفرها قارتنا المزدهرة. وسنعمل معا على بناء إفريقيا أكثر تكاملا وأكثر قدرة على المنافسة وأكثر ازدهارا”.

وخلص البلاغ إلى أن مذكرة التفاهم هذه توضح الالتزام المستمر لمجموعة التجاري وفا بنك والأمانة العامة لمنطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية بتحقيق التكامل الاقتصادي الإفريقي الذي يعزز التنمية المستدامة والنمو الاقتصادي وتطوير التجارة البينية الافريقية.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.