17 يونيو 2024

جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية وDeloitte Morocco Cyber Center يوقعان شراكة لإنشاء مختبر أمن التقنيات والمنتجات الصناعية

جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية وDeloitte Morocco Cyber Center يوقعان شراكة لإنشاء مختبر أمن التقنيات والمنتجات الصناعية

أبرم مركز (Morocco Cyber Center Deloitte)، وهو فرع شبكة (Deloitte) المتخصصة في الأمن السيبراني، وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، عبر مركزها الطلائعي (Vanguard)، اليوم الجمعة بمراكش، شراكة من أجل تصميم وإنشاء وتنفيذ مشروع مختبر متخصص في تأمين التقنيات والمنتجات الصناعية (OT/ICS).

وذكر بلاغ للجامعة أن هذا المختبر، الذي يرسخ الالتزام المشترك لمركز (Deloitte Morocco Cyber Center) وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، سيساهم في تزويد المغرب والأنشطة التصنيعية المحلية والقارية بقدرات سيبرانية ذات تكنولوجية متقدمة.

وستسمح هذه الشراكة، يضيف المصدر ذاته، بتعزيز مرونة هذه الصناعات في مواجهة التهديدات السيبرانية الناشئة بالتركيز على تأمين العمليات التقنية ونظم التحكم الصناعي.

وأكد رئيس (Deloitte Morocco Cyber Center)، عماد البركة، في هذا الصدد، أن المختبر يشكل “تقدما ملموسا لالتزامنا المشترك في مجالي الأمن والابتكار التكنولوجي”، مبرزا أنه “بفضل الجمع بين خبرة (Deloitte) في مجال الأمن السيبراني وقدرات البحث المتقدمة لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، قررنا تقديم حلول سيادية للأمن السيبراني تستجيب لمتطلبات الصناعة المحلية والإفريقية”.

من جهته، قال رئيس جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، هشام الهبطي، إن الجامعة، ومن خلال انخراطها في تطوير التكنولوجيا ودعمها للبحث، “ترى في هذه الشراكة الجديدة مع (Morocco Cyber Center Deloitte) فرصة لتعزيز جهود الصناعات المغربية والإفريقية لفائدة الأمن السيبراني”.

وأوضح السيد الهبطي أن الجامعة والمركز يطمحان، عبر توحيد مواردهما وخبراتهما، للمساهمة في خلق بيئة مواتية للابتكار في مجال تأمين التكنولوجيات الصناعية بفضل هذا المختبر.

وسجل البلاغ هذه الشراكة تهدف إلى دعم التنمية الاقتصادية والتكنولوجية للمغرب وإفريقيا من خلال تعزيز أمن البنى التحتية الحساسة والأنظمة الصناعية لمكافحة التهديدات السيبرانية.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.