23 يونيو 2024

الدار البيضاء: انطلاق الدورة الثالثة لمعرض EMArt الخيري

الدار البيضاء: انطلاق الدورة الثالثة لمعرض EMArt الخيري

أطلقت جمعية الطفولة المغرب المستقبل (EMA) الدورة الثالثة للمعرض الخيري “EMArt”، الذي يقام من 30 ماي إلى 25 يونيو المقبل بالدار البيضاء، برواق”شركة الأشغال العامة للبناء بالدار البيضاء”، وذلك بمشاركة 16 فنانا يسخرون جهودهم لدعم مركز التكوين والإدماج بالنواصر.

ويقام هذا المعرض تحت شعار “المعنى” بالشراكة مع مؤسسة شركة الأشغال العامة للبناء بالدار البيضاء للفن والثقافة، كما يتيح فرصة للتفكير العميق ويشجع الالتزام بإجراءات ملموسة من أجل تغيير اجتماعي كبير.

وساهم 16 فنانا، خلال هذا المعرض، في جمع تبرعات لمركز التكوين والإدماج الذي أنشأته جمعية(EMA) بالنواصر، حيث يستقبل هذا المركز الشباب الذين تركوا المدرسة بسبب الفشل الدراسي أو الأوضاع الأسرية الهشة. في هذا الصدد، أكدت الرئيسة المؤسسة لجمعية (EMA) نجاة ليميت، أن “هذا المركز يستقبل الشباب الذين وجدوا أنفسهم مكرهين على مغادرة مقاعد الدراسة، كما يوفر لحاملي المشاريع من الشباب إمكانية الاستفادة من التكوين والمواكبة لإنجاز مشاريعهم أو البحث عن عمل”.

وأضافت أن المركز يوفر أيضا دروسا أساسية في اللغتين الفرنسية والعربية، وكذا أخرى خاصة في الرسومات البيانية والفندقة.

من جانبها، أشارت رئيسة مؤسسة شركة الأشغال العامة للبناء بالدار البيضاء مريم بوزوبع، إلى أن المؤسسة تجدد شراكتها مع جمعية (EMA ) التي تروم تعليم الأطفال المنتمين لأسر معوزة.

وقالت ” نستكشف خلال هذه النسخة الثالثة البحث عن المعنى من خلال الفن، وهو ما يوفر تفكيرا عميقا بشأن القيم الإنسانية والحاجة إلى العمل من أجل تغيير اجتماعي هادف”.

وبالنسبة لكلير بودسوك مندوبة المعرض، فإن هذه النسخة تدعو الفنانين والجمهور إلى التساؤل حول تعدد المعاني في الأعمال وكلمة “المعنى”، كما أنها دعوة للتفكير والالتزام بتغيير اجتماعي كبير وعميق.

وتابعت أن النسخة الثالثة من( EMArt ) لها موضوع قوي يلهم العديد من الفنانين التشكيليين، ومن خلال مشاركتهم يسعون إلى إعطاء معنى إضافي لعملهم من خلال دعم جمعية (EMA ) وتعليم الشباب المغاربة المحتاجين.

يقدم معرض “المعنى” تفكيرا عميقا في المعاني المتعددة التي يمكن أن يكشف عنها العمل.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.