24 يونيو 2024

شكيب لعلج: الذكاء الاصطناعي يوفر حلولا تستجيب للتحديات الخاصة التي تواجه إفريقيا

Maroc24 | أخبار وطنية |  
شكيب لعلج: الذكاء الاصطناعي يوفر حلولا تستجيب للتحديات الخاصة التي تواجه إفريقيا

قال رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، شكيب لعلج، اليوم الأربعاء بمراكش، إن تقنيات الذكاء الاصطناعي تمتلك القدرة على تحويل الاقتصادات الإفريقية وإحداث ثورة في العديد من القطاعات، من خلال توفير حلول تستجيب للتحديات الخاصة التي تواجه القارة الإفريقية.

وأكد السيد لعلج، خلال افتتاح أشغال الدورة الثانية لمعرض “جيتكس إفريقيا المغرب”، أن النهوض بالقوة التكنولوجية لإفريقيا أمر ضروري للتصنيع والنمو الاقتصادي، وكذا لخلق فرص الشغل في قارة سيتضاعف عدد سكانها بحلول عام 2050، مضيفا أن هذه النسخة من “جيتكس” تقدم فرصا كبيرة لإفريقيا، سواء على الصعيد الاقتصادي أو الاجتماعي.

وأبرز، في هذا السياق، مزايا التكنولوجيا العالية في تعزيز البيئة السوسيو-اقتصادية، مستشهدا، على سبيل المثال، بالتكنولوجيا المالية التي تضطلع بدور أساسي في الشمول المالي وولوج الفئات التي لا تزال تعاني من نقص الخدمات المصرفية إلى خدمات الدفع، أو التطبيب عن بعد والتطبيقات الصحية المتنقلة، والتي من شأن اعتمادها سد الفجوة في الولوج إلى الرعاية الصحية وجودتها.

وفي ما يتعلق بالفلاحة، قال السيد لعلج إن التكنولوجيا توفر أفضل الحلول لضمان الأمن الغذائي لإفريقيا، مشيرا إلى أن تنمية هذه القطاعات تتطلب شراكات قوية بين القطاعين العام والخاص، ولكنها تتطلب أيضا ابتكارا مفتوحا وولوجا أفضل إلى الأسواق.

من جانبه، اعتبر المدير العام لوكالة التنمية الرقمية، محمد الإدريسي الملياني، أن هذا الحدث الدولي يكتسب أهمية بالغة، بالنظر إلى كونه يجسد التزام المملكة بمواصلة تكريس الثقافة الرقمية بهدف تعزيز اقتصاد وطني متكامل ومستدام.

وأضاف أن هذه النسخة تتيح الكشف عن أحدث الابتكارات التكنولوجية ذات الصلة بالتحول الرقمي في عالم يشهد تغيرات متسارعة، وكذا استكشاف الفرص التي توفرها الحلول الرقمية.

كما أبرز السيد الملياني أن هذه التظاهرة الرائدة تندرج في إطار الجهود التي يبذلها المغرب، تحت القيادة المستنيرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، بهدف تعزيز التعاون جنوب-جنوب في جميع المجالات.

من جانبها، أعربت مديرة شركة “كاون” الدولية، تريكسي لوهميرماند، عن شكرها للمغرب ولإفريقيا على “الثقة التي وضعوها فينا”.

وأضافت أنه من المؤكد أن هذا المعرض التكنولوجي يعد الأكبر في إفريقيا، إلا أن أبعاده تتجاوز القارة بفضل مشاركة 130 دولة.

كما شددت على قيم الثقة والالتزام والتحفيز والإيمان التي من شأنها ضمان مستقبل مزدهر لإفريقيا.

وقد عرف حفل افتتاح الدورة الثانية من “جيتكس أفريقيا المغرب”، المقامة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، حضور رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، والعديد من أعضاء الحكومة وشخصيات من مختلف المشارب.

ويعد “جيتكس إفريقيا”، الذي يعرف مشاركة أزيد من 1500 عارض يمثلون أكثر من 130 بلدا، منصة لتحفيز التبادلات حول آخر التطورات التكنولوجية في مختلف المجالات ومنها الذكاء الاصطناعي، والصحة والأمن السيبراني.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.