15 يونيو 2024

قافلة GO سياحة تحط الرحال بجهة الداخلة – وادي الذهب

Maroc24 | جهات |  
قافلة GO سياحة تحط الرحال بجهة الداخلة – وادي الذهب

انعقد، اليوم الجمعة بالداخلة، لقاء تواصلي خصص للترويج لبرنامج “GO سياحة”، لفائدة الفاعلين الاقتصاديين والسياحيين في جهة الداخلة – وادي الذهب.

وشكل هذا اللقاء، المنظم من طرف وزارة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني ووكالة مغرب المقاولات، والغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب، والمجلس الجهوي للسياحة، مناسبة للتعريف بتفاصيل برنامج “GO سياحة” ومختلف مكوناته.

وخلال هذا اللقاء، أشاد المتدخلون بهذه المبادرة التي تروم دعم تطوير ونمو المقاولات السياحية وتحسين قدرتها التنافسية، من أجل الاستجابة للمتطلبات الجديدة للقطاع على الصعيدين الوطني والدولي، وإحداث جيل جديد من هذه المقاولات.

كما أبرزوا الجهود المبذولة من طرف مختلف الفاعلين الاقتصاديين والسياحيين بجهة الداخلة – وادي الذهب، من أجل تعزيز جاذبيتها كوجهة سياحية ذات إمكانات غنية ومتنوعة.

وأكد المندوب الإقليمي للسياحة بالداخلة، محمد السباعي، أن الهدف من هذا الاجتماع هو التفاعل مع مختلف الفاعلين السياحيين في الجهة، من أجل إطلاعهم على أهداف برنامج برنامج “GO سياحة” وإجراءاته الإدارية.

كما استعرض السيد السباعي المحاور الرئيسية الثلاث للبرنامج، وهي “دعم الاستثمار”، و”الخبرة التقنية لدعم التنافسية”، و”دعم النمو الأخضر”، مشيرا إلى أن هذا البرنامج الذي يهدف إلى دعم الاستثمار السياحي بحلول سنة 2026، عبأ ميزانية قدرها 720 مليون درهم.

من جانبه، أبرز رئيس المجلس الجهوي للسياحة بالداخلة – وادي الذهب، أحمد عبد اللاوي، أن الجهة تزخر بمؤهلات سياحية هائلة وموارد طبيعية مهمة، مشيرا في هذا الصدد إلى السياحة الشاطئية والثقافية والبيئية التي يمكن أن تشكل قاعدة للجاذبية السياحية للجهة.

وأضاف، في هذا السياق، أن برنامج “GO سياحة” له رؤية رائدة تركز على الصناعة السياحية المغربية، من خلال الابتكار والاستدامة والتنافسية، مشيرا إلى أن هذا البرنامج سيعمل على النهوض بهذا القطاع الحيوي.

من جهته، قال المدير العام للغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب، جان شارل دامبلان، إن جهة الداخلة – وادي الذهب تتوفر على بنية تحتية فندقية مهمة، لاسيما وأنها تعد وجهة ذات مؤهلات طبيعية ورياضية وسياحية متميزة.

وأشار إلى أن “الداخلة تعد اليوم وجهة متميزة بالنسبة لهواة ومحترفي الرياضات المائية”، مضيفا أن الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب تعمل باستمرار على الترويج لجهة الداخلة – وادي الذهب لدى الفاعلين السياحيين بفرنسا.

وبهذه المناسبة، أوضح مسؤولون من وكالة مغرب المقاولات للفاعلين السياحيين أن برنامج “GO سياحة” يتمحور حول ثلاث آليات رئيسية للمواكبة، وهي “دعم الاستثمار”، و”الخبرة التقنية لدعم التنافسية”، و”دعم النمو الأخضر”.

فمن خلال آلية “دعم الاستثمار”، يقدم البرنامج منحا مالية لمشاريع الترفيه السياحي وكذا الإيواء المرتبطة بها، بنسب تتراوح ما بين 30 و35 في المئة من المبلغ الإجمالي للاستثمار.

وبالنسبة لآلية “الخبرة التقنية لدعم التنافسية”، فإنها تتضمن الاستراتيجية المالية والتميز العملياتي وتطوير الأسواق والتحول الرقمي، حيث يغطي البرنامج ما يصل إلى 90 في المئة من تكاليف الخدمة.

أما آلية “دعم النمو الأخضر”، فتستهدف مشاريع التنمية المستدامة في قطاع السياحة، مع منحة استثمارية تبلغ 40 في المئة من الاستثمار الإجمالي وتغطية تصل إلى 90 في المئة من كلفة الاستشارات والخبرة التقنية.

وعلى هامش هذا الحدث، الذي عرف حضور ممثلين جهويين عن الفدراليات والجمعيات المهنية في قطاع السياحة، تمت برمجة لقاءات فردية لمواكبة المقاولات السياحية الراغبة في الانخراط في البرنامج.

يشار إلى أن برنامج “GO سياحة”، الذي تم إطلاقه في 14 فبراير 2024 بالرباط، يندرج في إطار تنزيل برامج خارطة الطريق لقطاع السياحة 2023 – 2026، بهدف مواكبة المقاولات السياحية من خلال تقديم عروض ترفيهية مبتكرة ومتنوعة من شأنها تعزيز مكانة المغرب كوجهة سياحية متميزة من حيث التجارب السياحية.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.