17 أبريل 2024

جنيف: وفد برلماني يبرز التزام المغرب بالعمل الدولي لمكافحة التغير المناخي

جنيف: وفد برلماني يبرز التزام المغرب بالعمل الدولي لمكافحة التغير المناخي

أبرز وفد برلماني مغربي، خلال مشاركته بجنيف في أشغال المؤتمر الثالث للشبكة البرلمانية لدول عدم الانحياز، التزام المغرب بالعمل الدولي لمكافحة التغير المناخي.

وأكد الوفد الذي شارك في المؤتمر المنعقد بموازاة الجمعية 148 للاتحاد البرلماني الدولي حول موضوع “تعزيز العمل البرلماني في مكافحة تغير المناخ”، التزام المملكة المغربية الثابت بالعمل الدولي لمكافحة تغير المناخ وتحقيق التنمية المستدامة.

وأشار إلى الجهود المستمرة التي تبذلها المملكة منذ العام 1992 في هذا الصدد، من خلال توقيع الاتفاقية الإطارية للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية واتخاذ مجموعة من الإجراءات والسياسات البيئية والطاقوية.

وفي هذا السياق، أبرز الوفد الجهود التي يبذلها البرلمان المغربي من أجل تطوير التشريعات البيئية وتعزيز الرقابة البرلمانية على السياسات الحكومية المتعلقة بالمناخ.

كما أكد على أهمية التعاون الدولي وتبادل الخبرات لمواجهة تحديات تغير المناخ بكل فعالية في أفق بناء عالم أكثر استدامة وازدهارا للأجيال القادمة.

من جهة أخرى، كان الوفد البرلماني قد دعا خلال مداخلته في المناقشة العامة للجمعية حول موضوع “الدبلوماسية البرلمانية: بناء الجسور من أجل السلام والتفاهم”، إلى تعزيز السلم والتفاهم بين الشعوب لمواجهة النزاعات الحادة التي تعصف بالعالم.

وفي هذا السياق، أكد على ضرورة احترام سيادة الدول وتعزيز الاستقرار الإقليمي من خلال الحوار السياسي والتعاون الدولي.

كما استعرض دور المملكة المغربية في تعزيز الحوار بين الأديان ومكافحة التغيرات المناخية من خلال مشاركتها في مبادرات دولية رائدة.

ويشارك الوفد البرلماني في أشغال كل هيئات الاتحاد البرلماني الدولي، وهي المجلس الحاكم واللجان الدائمة ولجنة حقوق الإنسان الخاصة بالبرلمانيين ولجنة القضايا المتعلقة بالشرق الأوسط، بالإضافة إلى منتدى البرلمانيات ومنتدى البرلمانيين الشباب، والتي تنكب على مناقشة عدد من الموضوعات الهامة والمتعلقة بالسلام والحوار بين الأديان، وتكافؤ الفرص، والصحة وحماية البيئة والتغير المناخي، إلى جانب الموضوعات المرتبطة بالذكاء الاصطناعي.

ويضم وفد الشعبة البرلمانية المغربية إلى المؤتمر، الذي يترأسه النائب أحمد التويزي، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة، كلا من النائب مصطفى الرداد، عضو فريق التجمع الوطني للأحرار، والنائب عمر حجيرة، عضو الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، والنائبة خدوج السلاسي، عضو الفريق الاشتراكي-المعارضة الاتحادية، والمستشار كمال آيت ميك، عضو فريق التجمع الوطني للأحرار، ونجيب الخدي الكاتب العام لمجلس النواب.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.