16 أبريل 2024

توقيع اتفاقيتي شراكة لتعزيز التعاون في مجال التكوين المهني والبحث العلمي

Maroc24 | أخبار وطنية |  
توقيع اتفاقيتي شراكة لتعزيز التعاون في مجال التكوين المهني والبحث العلمي

وقع المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، اليوم الأربعاء بالرباط، اتفاقيتي شراكة مع أكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتقنيات، ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، بهدف تعزيز التعاون في مجال التكوين المهني والبحث العلمي.

وتهدف الاتفاقية الأولى، التي وقعها رئيس المجلس، الحبيب المالكي، وأمين السر الدائم لأكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتقنيات، عمر الفاسي الفهري، إلى تنظيم التعاون وإرساء إطار مرجعي لأنشطة الشراكة بين المؤسستين.

وتهم مجالات وأنشطة الشراكة، على الخصوص، كل القضايا المتعلقة بتشجيع الإجراءات والأنشطة التي من شأنها تسهيل ولوج التلاميذ والمتدربين والطلبة والأطر التربوية، بمختلف أعمارهم وأوضاعهم الاجتماعية، إلى العلوم والتكنولوجيا وصقل مواهبهم والرقي بإمكاناتهم الإبداعية والمبتكرة.

كما تهدف إلى دعم كل ما من شأنه تشجيع وتطوير البحث العلمي والتقني في ميادين العلوم والتقنيات، بما في ذلك إنجاز دراسات مشتركة، وتبادل المعطيات والإصدارات والموارد ذات الفائدة بالنسبة لعمل المؤسستين، وكذا التنظيم المشترك لأنشطة علمية ذات صلة بالبحث العلمي والتقني، وتبادل الخبرات ومد جسور التعاون بين باحثي وخبراء كل من الأكاديمية والمجلس، علاوة على تعزيز القدرات من خلال التكوين، و اجتماعات عمل وأعمال خبرة.

أما الاتفاقية الثانية، التي وقعها السيد المالكي والمديرة العامة لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، لبنى اطريشا، فتهدف إلى تسهيل تبادل المعلومات والوثائق والتجارب والأبحاث والخبرات ذات الصلة بمجال التكوين المهني.

كما تروم الاتفاقية تعبئة الموارد البشرية والمالية واللوجستية لفائدة المشاريع ذات الاهتمام المشترك، إضافة إلى اعتماد برامج مشتركة للتكوين المستمر وتأهيل الأطر، وتنظيم أيام دراسية وندوات ولقاءات علمية وأنشطة مشتركة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.