29 ماي 2024

اختيار فيلمين مغربيين للمشاركة ضمن فعاليات مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي

اختيار فيلمين مغربيين للمشاركة ضمن فعاليات مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي

أعلنت مؤسسة “سوق البحر الاحمر”، اليوم الجمعة، عن المشاريع والأفلام قيد الإنجاز التي تم اختيارها للمشاركة في الدورة الافتتاحية لفعالياته، والتي ستقام من 8 إلى 11 دجنبر بالتزامن مع فعاليات مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي في جدة، ومن بينها فيلمان مغربيان.

ويتعلق الأمر بفيلمي “شظايا السماء” للمخرج عدنان بركة و”عبدلينو” للمخرج هشام عيوش، وهما ضمن الأعمال المشاركة في ورشة سوق البحر الأحمر للمشاريع قيد الإنجاز.

ويعتبر سوق البحر الأحمر مبادرة هامة لاكتشاف وتقديم المواهب السينمائية من العالم العربي وإفريقيا، وتضم أنشطته سوقا للمشاريع، وعروضا لأفلام قيد الإنجاز، ومنطقة للعارضين، وبرنامجا من الندوات وورش العمل، إضافة إلى العديد من الفرص الرامية إلى توسيع شبكة المعارف وربط السينمائيين بأهم صناع القرار من جميع أنحاء العالم. ويستعد سوق البحر الأحمر لاستضافة أكثر من 350 محترفا من العاملين في مجالات الإنتاج والتوزيع والمبيعات، كما يقدم برامج متخصصة لتعزيز الإنتاج المشترك والتمويل والتطوير، وذلك لتوفير الدعم الذي تحتاجه صناعة السينما في العالم العربي وإفريقيا. وسيقوم صندوق البحر الأحمر بتقديم 3 جوائز نقدية، تختارها لجنتا تحكيم تضم خبراء عالميين، حيث تقدم لجنة تحكيم سوق المشاريع جائزة تطوير بقيمة 25 ألف دولار أمريكي وجائزة إنتاج بقيمة 100 ألف دولار أمريكي، فيما تقدم لجنة تحكيم الأفلام قيد الإنجاز جائزة بقيمة 30 ألف دولار لتغطية تكاليف عمليات ما بعد الإنتاج. كما ستتأهل المشاريع المشاركة في السوق لجوائز أخرى يقدمها رعاة وشركاء السوق.

وتضم لجنة تحكيم السوق المخرجة والكاتبة والمنتجة الفلسطينية آن ماري جاسر، والشاعر والكاتب ومؤسس مهرجان أفلام السعودية أحمد الملا، والمدير العام لمهرجان واغادوغو للأعمال السينمائية والتلفزيونية الإفريقية أليكس موسى ساوادوغو، والمنتج الألماني ثاناسيس كاراثانوس، فيما سيتم الإعلان لاحقا عن عضوين إضافيين سينضمان إلى لجنتي التحكيم.

المصدر : و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.