21 فبراير 2024

كأس العالم للرماية 2024: هيمنة إيطالية على منافسات اليوم ما قبل الأخير

Maroc24 | رياضة |  
كأس العالم للرماية 2024: هيمنة إيطالية على منافسات اليوم ما قبل الأخير

بسط الرماة الإيطاليون هيمنتهم على منافسات مسابقة “السكيت” فردي خلال اليوم ما قبل الأخير من كأس العالم للرماية، المقامة حاليا بمدينة سلا، تحت رئاسة صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، رئيس الجامعة الملكية المغربية للرماية الرياضية.

ودشنت الإيطالية سيمونا سكوشيتي المنافسات، التي جرت اليوم الأحد، بانتزاع الميدالية الذهبية للمسابقة (60 قرصا) إثر احتلالها المركز الأول بمجموع 54 نقطة.

وتمكنت مواطنتها مارتينا ماروزو من إحراز الميدالية الفضية بعد تحقيقها ما مجموعه 52 نقطة، فيما آلت الميدالية البرونزية للفرنسية لوسي أناستاسيو بـ 41 نقطة.

ولدى الذكور، أحرز الإيطالي كاساندرو تمارو الميدالية الذهبية للمسابقة ذاتها بعدما حل في الرتبة الأولى بمجموع 59 نقطة، فيما عادت الميدالية الفضية للأمريكي فانسون هانكوك، بعد حصوله على 57 نقطة. أما الميدالية البرونزية فكانت من نصيب التشيكي دانييل كورتشاك بتسجيله 44 نقطة.

وكان الإيطاليان مورو دي فيليبيس (ذكورا) وروسي جيسيكا (إناثا) توجا بالميدالية الذهبية لكأس العالم في مسابقة التراب (الفخ) فردي، يوم الأربعاء الماضي، برسم اليوم الأول.

ونال دي فيليبيس ذهبية المسابقة بعدما حل في المركز الأول بمجموع 46 نقطة (من أصل 50 قرصا)، فيما توجت روسي جيسيكا بطلة للعالم في المسابقة بعد احتلالها الرتبة الأولى بمجموع 42 نقطة.

ويذكر أن لقب الدورة الماضية لكأس العالم في صنف السكيت فردي كان عاد لليوناني نيكولاوس مافروماتيس (ذكورا) والأمريكية كيمبرلي رود (إناثا).

وعبرت الإيطالية سيمونا سكوشيتي عن سعادتها بإحراز الميدالية الذهبية ورفع رصيد بلادها إلى خمس ميداليات بوأتها صدارة الترتيب العام، مشيرة إلى أن المنافسة لم تكن سهلة خاصة بين الراميات الست اللواتي تأهلن إلى النهاية.

وقالت سكوشيتي، في تصريح صحفي عقب المنافسات، إن كأس العالم المقامة حاليا في المغرب تعتبر محكا حقيقيا لجميع الرماة والراميات ومحطة إعدادية مهمة في أفق المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية المقررة الصيف المقبل بالعاصمة الفرنسية باريس.

من جانبه، أكد الرئيس المنتدب للجامعة الملكية المغربية للرماية الرياضية، عبد العظيم الحافي، أن المنافسة من أجل نيل لقب كأس العالم لصنف السكيت، التي شارك في إقصائياتها حوالي 120 رام ورامية ، عرفت منافسة قوية خاصة بين الست الأوليات اللواتي تأهلن إلى النهاية التي جرت اليوم.

وأضاف، في تصريح مماثل، أن الهيمنة على هذه المسابقة كانت للمدرسة الإيطالية سواء في صنف التراب بفوز رماتها بميداليتين ذهبيتين ، قبل يومين، أو في منافسة السكيت، بميداليتين ذهبيتين وفضية واحدة، والتي أثبتت أنها الأقوى على الصعيد العالمي.

وستختتم فعاليات كأس العالم، غدا الإثنين ، بإجراء نهائيات مسابقة “السكيت” حسب الفرق مختلط.

وتعرف الدورة الحالية لكأس العالم للرماية الرياضية، المنظمة تحت إشراف الاتحاد الدولي للعبة، مشاركة 360 رامي ورامية ينتمون إلى أعرق المدارس المختصة في الرماية الرياضية على مستوى القارات الأربع (إفريقيا وآسيا وأوروبا وأمريكا).

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.