27 ماي 2024

تنظيم حفل استقبال على شرف المنتخب المغربي للكرة الحديدية الفائز ببرونزية بطولة العالم للشبان

Maroc24 | رياضة |  
تنظيم حفل استقبال على شرف المنتخب المغربي للكرة الحديدية الفائز ببرونزية بطولة العالم للشبان

أقيم اليوم الخميس، بمطار محمد الخامس الدولي بالدار البيضاء، حفل استقبال على شرف المنتخب الوطني المغربي للشبان للكرة الحديدية، الفائز بالميدالية البرونزية لبطولة العالم ببانكوك في التايلاند.

وكان في استقبال العناصر الوطنية، على الخصوص، رئيس الجامعة الملكية المغربية للكرة الحديدية، السيد خالد المنصوري، وأعضاء المكتب الجامعي.

ونال الفريق الوطني برونزية هذه البطولة بعد انهزامه في نصف النهاية أمام منتخب البلد المضيف (3-4).

ووقعت العناصر الوطنية على مسار متميز في هذه البطولة (23-27 نونبر ببانكوك)، حيث تفوقت في طريقها إلى المربع الذهبي على منتخبات رائدة في هذه الرياضة كماليزيا وكمبوديا وإيطاليا وتايوان واللاوس.

وضم المنتخب المغربي كلا من صالحي سفيان، وخروبي محسن، وبولعسل أيمن، وعربي سامي وغيشا زكي.

وبالمناسبة، قال السيد المنصوري، في تصريح صحفي، إن المنتخب المغربي وقع على مشاركة ناجحة خلال هذه البطولة وكان أقرب إلى التأهل إلى المباراة النهائية، بيد أنه واجه منتخب البلد المضيف الذي كان مؤازرا من قبل جمهور كبير وهو ما خلق بعض الضغط على اللاعبين المغاربة.

وأضاف أن الجامعة ورغم الخسارة في نصف النهاية فإنها كسبت فريقا شابا سيقول كلمته في الدورة المقبلة لبطولة العالم وسيصعد من جديد إلى منصة التتويج، معبرا عن أسفه لخروج منتخب الإناث من دور الثمن.

وأشار إلى أن الجامعة تحث الأندية على تكوين اللاعبين في مختلف الفئات العمرية، ذكورا وإناثا، وذلك ضمن برنامج سطرته لتهيئ الخلف وهو ما رفع عدد المرخصين إلى أزيد من 3000 لاعب ولاعبة بعد أن كان لا يتجاوز 1500 ممارس.

من جانبه، عبر مصطفى حسيوي، مدرب المنتخب الوطني للكرة الحديدية، عن سعادته بما حققته العناصر الوطنية في بطولة العالم بالتايلاند بإحرازها الميدالية البرونزية، مضيفا أن هذا الإنجاز لم يتحقق منذ سنوات.

وأوضح أن تألق المنتخب المغربي للشبان في هذه البطولة هو ثمرة للتداريب الجادة والدورات التكوينية العديدة التي خضعت لها العناصر الوطنية والتأطير الجيد خلال التربصات الإعدادية التي دامت لمدة تسعة أشهر.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.