20 ماي 2024

مباراة الجيش الملكي والوداد الرياضي قمة الدورة العاشرة من البطولة الوطنية الاحترافية

Maroc24 | رياضة |  
مباراة الجيش الملكي والوداد الرياضي قمة الدورة العاشرة من البطولة الوطنية الاحترافية

تشكل المباراة التي تجمع، يوم الثلاثاء المقبل، فريقي الجيش الملكي والوداد الرياضي، قمة الدورة العاشرة من البطولة الوطنية الاحترافية للقسم الأول “إنوي” لكرة القدم.

فبالإضافة إلى قيمة الفريقين،تحظى هذه المقابلة الكلاسيكية بأهمية محورية في مسار كل منهما في البطولة الاحترافية، فالفريق العسكري، المتصدر لسبورة الترتيب أمام كل من نهضة بركان والرجاء الرياضي، مطالب بتجاوز اختبار قوي للمحافظة على وضعه والبقاء في مقدمة السباق من أجل الظفر باللقب.

من جهته، يجد الفريق الأحمر، العائد إلى المنافسات الوطنية بعد تجربة دوري إفريقيا لكرة القدم، نفسه مجبرا على إدارة مقابلاته المؤجلة بشكل جيد للاتحاق بالسباق، ولو أن رحلته ستنطلق بمواجهة فريق من حجم الجيش الملكي، الذي ظفر بلقب الموسم الماضي على حسابه.

ويخوض الفريقان غمار هذه المباراة وعينهما على منافسيهما المباشرين،لاسيما الرجاء الرياضي الذي يستقبل يوم الأحد المقبل شباب المحمدية. إذ سيحاول الفريق الأخضر الاستفادة من تأجيل مباراة نهضة بركان وأولمبيك آسفي، ومن مواجهة فريق الجيش الملكي من أجل الاستحواذ على الصدارة.

من جهة أخرى سيكون على المطاردين المباشرين لثلاثي الصدارة، المغرب التطواني والفتح الرباطي، خوض مبارتي ديربي من أجل تكريس طموحهما في الظفر بموطئ قدم في مقدمة الترتيب.

وهكذا، سيواجه الفتح الرباطي، جاره في العاصمة، اتحاد اتواركة، في حين سينتقل المغرب التطواني لمواجهة اتحاد طنجة يوم الأحد، على أمل تقليص فارق النقطتين الذي يفصله عن مقدمة الترتيب، وبالتالي خوض مباريات الثلث الثاني من البطولة بحظوظ أوفر.

وفي ما يلي برنامج الدورة العاشرة:

الجمعة 24 نونبر:

اتحاد تواركة…الفتح الرباطي (الثامنة مساء)

السبت 25 نونبر :

مولودية وجدة…حسنية أكادير (الرابعة بعد الزوال)

يوسفية برشيد…المغرب الفاسي (السادسة والربع مساء)

الأحد 26 نونبر:

نهضة الزمامرة…الشباب السالمي (الرابعة بعد الزوال)

اتحاد طنجة…المغرب التطواني (الرابعة بعد الزوال)

الرجاء الرياضي…شباب المحمدية (السادسة والربع مساء)

الثلاثاء 28 نونبر:

الجيش الملكي…الوداد الرياضي (الرابعة بعد الزوال)

نهضة بركان…أولمبيك آسفي (مؤجل)

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.