30 ماي 2024

اجتماع لجنة الأخلاقيات في بنك البرتغال لمراجعة أداء المحافظ بعد اقتراحه لتولي رئاسة الحكومة

Maroc24 | دولي |  
اجتماع لجنة الأخلاقيات في بنك البرتغال لمراجعة أداء المحافظ بعد اقتراحه لتولي رئاسة الحكومة

يرتقب أن تجتمع لجنة الأخلاقيات في بنك البرتغال، غدا الاثنين، لتقييم سلوك محافظ البنك المركزي ماريو سينتينو بعد أن اقترحه رئيس الوزراء الاشتراكي المستقيل أنطونيو كوستا كخليفة محتمل على رأس الحكومة.

وبشكل منفصل، ذكرت “جورنال دي نيغوسيوس” أن دعوة كوستا إلى سينتينو لا يبدو أنها تنتهك قواعد سلوك البنك المركزي فيما يتعلق بتضارب المصالح المحتمل.

وقال الحزب الاجتماعي الديمقراطي، حزب المعارضة الرئيسي في البرلمان، إن اقتراح كوستا بشأن سينتينو يظهر افتقار محافظ البنك المركزي إلى الاستقلالية.

وأكد متحدث باسم بنك البرتغال أن الأمر متروك للجنة الأخلاقيات للإدلاء ببيان حول هذا الأمر.

واستقال كوستا بشكل مفاجئ من منصب رئيس الوزراء يوم الثلاثاء الماضي وسط تحقيق في فساد حكومي محتمل.

ودعا الرئيس مارسيلو ريبيلو دي سوزا يوم الخميس الماضي إلى إجراء انتخابات مبكرة في 10 مارس، مضيفا أن استقالة رئيس الوزراء ستدخل حيز التنفيذ رسميا في أوائل دجنبر.

وقال كوستا، الذي يتولى رئاسة الوزراء منذ العام 2015، إنه عرض على الرئيس بديلا لإجراء انتخابات مبكرة، يشمل حكومة بقيادة المحافظ سينتينو.

وأوضح كوستا أنه بينما اختار الرئيس الخيار الآخر، “لم تكن هناك إجابة محددة من ماريو سينتينو”.

وشغل سينتينو سابقا منصب وزير المالية في حكومتين من الأقليات الاشتراكية بقيادة كوستا، الذي عينه رئيسا لبنك البرتغال في عام 2020، علما أنومحافظي البنك المركزي في البلاد يخدمون لمدة خمس سنوات.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.