29 ماي 2024

ماراثون الدار البيضاء الدولي 2023 : المنظمون يراهنون على نسخة تضامنية وتسجيل رقم قياسي في المسابقة النسوية

Maroc24 | رياضة |  
ماراثون الدار البيضاء الدولي 2023 : المنظمون يراهنون على نسخة تضامنية وتسجيل رقم قياسي في المسابقة النسوية

يراهن منظمو الدورة الـ 14 من الماراثون الدولي للدار البيضاء، المزمع إجراؤه يوم 29 أكتوبر الجاري، على تحقيق رقم قياسي جديد في المسابقة النسوية، ورفع عدد المشاركين، فضلا عن تنظيم نسخة بلمحة إنسانية تشكل استمرارية للزخم التضامني مع ضحايا زلزال الحوز.

هذا الجانب الإنساني هو ما أشار إليه، خلال لقاء صحفي أمس الخميس، محمد الجواهري، المدير العام لشركة التنمية المحلية “الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات”، المفوض لها تنظيم هذه التظاهرة، مؤكدا على أن هذه النسخة، التي تأتي تحت شعار “ماراثون تضامني ومواطن”، ستعرف تحويل عائدات بيع الصدريات المشخصة إلى الحساب البنكي الخاص رقم 126، المخصص لضحايا زلزال الحوز.

وقال السيد الجواهري: “نطلب من عشاق الماراثون أو نصف الماراثون أن يأتوا بكثافة للمساهمة في تحسين عائدات بيع الصدريات المشخصة، التي سيم تحويلها إلى الحساب الخاص رقم 126”.

وعلاقة بالجانب الرياضي، أبرز المدير التقني للماراثون الدولي للدار البيضاء، حسن سنيني، أن هدف هذه السنة يتمثل في المحافظة على عدد المشاركين (7 آلاف)، وتجاوزه حتى، وتحطيم الرقم القياسي في المسابقة النسوية، وتخفيض زمن ساعتين و32 دقيقة المسجل لأقل من ساعتين و30 دقيقة.

وتابع أنه سيتم خلال هذه النسخة الـ 14 تغيير نقطتي الانطلاق والوصول، مع الحرص على المحافظة على نسبة 90 في المائة من المسار المعتاد، مضيفا أن صافرة الانطلاقة، التي ست عطى من مركب الأمل، ستشكل مناسبة لتسليط الضوء على هذا الصرح الرياضي، الذي احتضن كبريات التظاهرات الخاصة برياضة التنس.

وشكل المؤتمر الصحفي مناسبة لعرض مختلف المعلومات الرياضية والتنظيمية الخاصة بهذه النسخة 14.

وعلاقة بالرياضيين المشاركين في نسخة هذه السنة، فهناك الإثيوبي ياديسا غولما إبيسا، صاحب توقيت ساعتين و10 دقائق و26 ثانية في مارثون دبي، والكيني ليمو جنسون كيبروب، الذي حقق زمن ساعتين و12 دقيقة و11 ثانية في ماراثون شينزين بالصين؛ وفي صنف النساء، هناك الكينية شيبكورير باسكاليا، التي سجلت توقيت ساعتين و26 دقيقة و4 ثواني في ماراثون باريس، والإثيوبية جيجو غودا شالا، صاحبة زمن ساعتين و33 دقيقة و26 ثانية في ماراثون برشلونة.

وبخصوص الرياضيين المغاربة، ينتظر المنظمون مشاركة منتصر زاغو، الذي بصم على توقيت ساعتين و9 دقائق و55 ثانية في ماراثون مراكش سنة 2023، وساعتين و10 دقائق و43 ثانية في ليما سنة 2022؛ ثم عزيزة العمراني التي شاركت في ماراثون الرمال سنة 2023؛ ومحمد الطلحاوي، صاحب زمن ساعتين و11 دقيقة و26 ثانية في ماراثون كاستيون.

وتشكل هذه التظاهرة المهمة مناسبة لتسليط الضوء على المؤهلات التي تزخر بها مدينة الدار البيضاء، في إطار رياضي م واطن، وفي قالب مؤسساتي ملحوظ.

وتروم هذه التظاهرة، التي تعد ثمرة شراكة مؤسساتية ناجحة بين جماعة الدار البيضاء ومجموعة من الشركاء الرئيسيين، من بينهم، ولاية جهة الدار البيضاء – سطات، ومجلس جهة الدار البيضاء – سطات، ومجلس عمالة الدار البيضاء، بالإضافة إلى الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى من خلال عصبة الدار البيضاء لألعاب القوى، وشركة التنمية المحلية الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات، أن تشكل يوما احتفاليا رياضيا يعكس التزام المجتمع المحلي.

وتم اختيار موعد تنظيم هذا الحدث السنوي بعناية دقيقة من أجل ضمان الأداء الأمثل للمشاركين، مع مراعاة الظروف المناخية الملائمة لشهر أكتوبر.

وفي هذا الإطار، ستكون اختبارات الماراثون الدولي للدار البيضاء متنوعة ومفتوحة في وجه الجميع، وتضم الماراثون ونصف الماراثون وسباق 10 كم، جميعها مفتوحة في وجه المشاركين الذين تبلغ أعمارهم 16 سنة أو أكثر.

وحسب المنظمين، فإن الماراثون هو عبارة عن سباق يمتد على مسافة 42 كلم، يوفر فرصة لاكتشاف الوجه الجديد لمدينة الدار البيضاء حيث يمر عبر مواقع مميزة مثل القطب المالي للدار البيضاء والمركب التجاري موروكو مول، وضفاف سيدي عبد الرحمن وعين السبع.

أما نصف الماراثون فهو حدث يحظى بشعبية كبيرة، وهو مسار يسلك نفس خطى الماراثون. هذا السباق مفتوح لكل المحترفين والهواة؛ في حين أن سباق 10 كيلومترات، هذه المسافة الحضرية القصيرة، فيشهد حماسا كبيرا للغاية، حيث تجمع المنافسة بين المتسابقين ذوي الخبرة والمبتدئين.

وبالإضافة إلى البالغين، سيتاح للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و14 سنة فرصة خاصة للاستمتاع وإظهار مهاراتهم وقدراتهم في حلبة جديدة تقع على مستوى الحي الرياضي بالمدينة، مما يسمح لهم بالمشاركة في هذا الحدث الرياضي الممتع، تحت مرأى وتشجيعات آبائهم.

وستنطلق المسارات التي وضعها خبير من الصنف الأول لدى الاتحاد الدولي لألعاب القوي وتنتهي بالمركب الرياضي الأمل.

وتجدر الإشارة إلى أنه، في إطار تنظيم الدورة الـ14 للماراثون الدولي للدار البيضاء، تم توقيع شراكة بين شركة التنمية المحلية الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء – سطات (AREF)، من أجل تشجيع التلميذات والتلاميذ في جهة الدار البيضاء – سطات للمشاركة في السباق المخصص للأطفال المقرر عقده قبل الماراثون الدولي للدار البيضاء.

وتروم هذه الشراكة القوية الموقعة بين الطرفين إلى إشراك أكثر من 500 طفلة وطفل من ربوع الجهة.

وانطلقت عمليات التسجيل شهر غشت الماضي على موقع casawe.ma وستستمر إلى غاية 26 أكتوبر. وتفتتح قرية الماراثون أبوابها بالمركب الرياضي الأمل ابتداء من 20 أكتوبر لتمكين المشاركين من التسجيل مباشرة وسحب العدة الخاصة بالماراثون أو سحب الصدريات المشخصة للذين قاموا بالتسجيل عبر الأنترنت قبل 15 أكتوبر.

يذكر أن شركة الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات، التي أحدثت في 28 أبريل 2015، تعتبر شركة مساهمة خاضعة للقانون الخاص برأسمال عمومي تتولى مهمة الترويج للدار البيضاء على الصعيدين الوطني والدولي من خلال أنشطة اقتصادية وثقافية ورياضية.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.