16 يونيو 2024

لجنة مختصة تقيم الأضرار التي لحقت بالمباني الأثرية بتارودانت في أفق ترميمها

Maroc24 | جهات |  
لجنة مختصة تقيم الأضرار التي لحقت بالمباني الأثرية بتارودانت في أفق ترميمها

قال المدير الإقليمي لوزارة الشباب والثقافة والتواصل (قطاع الثقافة) بتارودانت، شفيق بورقية، إن لجنة مختصة قامت بتقييم الأضرار التي لحقت بالمباني الأثرية بالمدينة جراء زلزال الحوز ،في أفق ترميميها .

وأضاف في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء،إن لجنة مكونة من المدير الجهوي لقطاع الثقافة بجهة سوس ماسة، والمحافظ الجهوي للتراث الثقافي، ورئيسة مصلحة الجرد وتثمين التراث، وممثلي المديرية الإقليمية لقطاع الثقافة بتارودانت، وقفت على حجم الأضرار التي لحقت بأجزاء كبيرة من سور المدينة بسبب الهزة الأرضية.

و أكد أن اللجنة المكلفة قامت بتفقد وضعية الاسوار وأبواب المدينة بتارودانت، وتم رفع تقرير بهذا الشأن إلى القطاع الوزاري الوصي ، وإلى عامل الإقليم، ورئيس جماعة تارودانت، لوضعهم في الصورة الحقيقية للحالة التي أصبحت عليها أسوار المدينة، خصوصا بعد الهزة الأرضية. وأوضح أن زلزال الحوز قد تسبب في تضرر عدد من الأسوار والمباني التاريخية والأثرية التي تعود لمئات السنين ، ومن أبرزها باب أولاد بنونة، وباب السلسلة، وصومعة مسجد القصبة ومسجد الجامع الكبير إضافة إلى منازل بالمدينة العتيقة.

وقال السيد بورقية ” أصبحنا الآن أمام أمر واقع، لابد من التسريع بإنجاز دراسة تقنية حول أسوار المدينة ثم ترميمها، خصوصا أن هناك جنبات كثيرة للأسوار أصبحت في حالة جد متدهورة “، مضيفا أنه تم تكليف مكتب دراسات بتشخيص الوضعية بصفة عامة، ثم وضع دعامات لمقاطع الأسوار التي قد تشكل خطرا على الساكنة، بالإضافة إلى إحصاء مجموعة من الأضرار على مستوى الأبواب الخمس الرئيسية للمدينة، التي هي بمثابة أروقة، ثم الأبواب التي تم إحداثها في السنوات القليلة الماضية.

وشدد على ضرورة الإسراع في عمليات الترميم حتى تعود الأسوار إلى حالتها الطبيعية على المستوى الجمالي والمعماري كذلك، بهدف تثمينها بشكل يليق بتاريخها العريق.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.