21 يونيو 2024

زلزال الحوز: فرق الإنقاذ بإقليم شيشاوة تسابق الزمن لإنقاذ الضحايا والتكفل بالمصابين

Maroc24 | أخبار وطنية |  
زلزال الحوز: فرق الإنقاذ بإقليم شيشاوة تسابق الزمن لإنقاذ الضحايا والتكفل بالمصابين

متحدية وعورة المسالك وكل الصعاب، تواصل فرق الإنقاذ على مستوى جماعة أداسيل بإقليم شيشاوة، عمليات البحث عن ناجين محتملين تحت الأنقاض وانتشال ضحايا الزلزال العنيف الذي ضرب مساء أول أمس الجمعة منطقة الحوز ومناطق أخرى بالمملكة مخلفا وفق آخر حصيلة، أزيد من ألفي حالة وفاة.

وتكثف عناصر القوات المسلحة الملكية بمعية فرق الوقاية المدنية والدرك الملكي والقوات المساعدة والهلال الأحمر والسلطات المحلية، بدواوير ومداشر جماعة أداسيل، إحدى النقاط الأكثر تضررا من الهزة الأرضية، جهودها للعثور على ناجين بين أنقاض المباني المنهارة، رغم الظروف الصعبة الناجمة عن طبيعة التضاريس الوعرة بهذه المنطقة الجبلية والانهيارات الصخرية التي خلفها الزلزال، والتي أدت إلى وقف حركة السير لساعات طويلة على الطريق المؤدية إلى الدواوير المنكوبة.

ولتدليل هذه الصعوبات، تقاطرت الشاحنات العسكرية المحملة بالجرافات والمعدات اللوجستية على المنطقة من أجل إعادة فتح الطرقات المغلقة وتسهيل عبور سيارات الإسعاف والشاحنات المحملة بالمساعدات الإنسانية المخصصة لساكنة هذه الدواوير، والتي سويت مساكن العديد منها بالأرض بسبب قربها من بؤرة الزلزال وكذا بالنظر لطبيعة المباني الطينية بالمنطقة.

وفي شهادات استقتها وكالة المغرب العربي للأنباء، أكد الفاعل الجمعوي وأحد سكان دوار “تيكخت” بجماعة أداسيل، عمر أحنوش، أن عشرات المصابين تم نقلهم إلى مستشفى محمد السادس بمراكش لتلقي العلاجات الضرورية، مشيرا إلى أن العديد من المنازل قد تهدمت أو تضررت بهذا الدوار البالغ تعداد ساكنته حوالي 800 نسمة.

وأشاد بالجهود الجبارة التي بذلتها ولا تزال أطقم الوقاية المدنية والقوات المسلحة الملكية والدرك الملكي والسلطات بعمالة شيشاوة في تجنيد فرق الإنقاذ والمعدات اللوجستية اللازمة لانتشال الضحايا، معربا عن امتنانه للهبة التضامنية القوية لكافة مكونات الشعب المغربي مع سكان المناطق المنكوبة جراء هذه الكارثة الطبيعية.

وفي تصريح مماثل، عبر عبد الحق أفضيل أحد ساكنة دوار “مجديد” بجماعة أداسيل عن تقديره للجهود التي تبذلها السلطات المحلية ومختلف المتدخلين لإنقاذ ضحايا الزلزال، وتوفير المأوى للسكان الذين تضررت مساكنهم جراء الزلزال.

يُشار إلى أن عدد ضحايا الهزة الأرضية التي شهدتها بعض عمالات وأقاليم المملكة بلغ 2012 حالة وفاة و 2059 جريحا، حالة 1404 منهم خطيرة، وفق حصيلة مؤقتة لوزارة الداخلية.

وأبرزت الوزارة أن السلطات العمومية تواصل جهودها لإنقاذ وإجلاء الجرحى والتكفل بالمصابين من الضحايا، وتعبئة كل الإمكانات اللازمة لمعالجة آثار هذه الفاجعة المؤلمة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.