19 يونيو 2024

الدوري الدولي الرابع للمدن الفوسفاطية: الدراج الروسي روستوفتسيف يفوز بالمرحلة الأولى، والمغربيان الدغمي والكوراجي يعتليان منصة التتويج

Maroc24 | رياضة |  
الدوري الدولي الرابع للمدن الفوسفاطية: الدراج الروسي روستوفتسيف يفوز بالمرحلة الأولى، والمغربيان الدغمي والكوراجي يعتليان منصة التتويج

توج الدراج الروسي سيرغي روستوفتسيف، اليوم الجمعة، بالجائزة الكبرى لبوكراع في إطار المرحلة الأولى من الدورة الرابعة للحاق الدولي للمدن الفوسفاطية المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وتمكن الدراج الروسي، الذي يشارك باسم نادي “بيكوز بيليدييسي سبور” التركي، من الفوز بهذه المرحلة التي ربطت العيون ببوكراع، على مسافة 100,9 كلم، في ظرف ساعة و57 دقيقة و35 ثانية، أي بسرعة متوسطة بلغت 48,88 كلم/ساعة.

وتقدم روستوفتسيف على الدراجين المغربيين أشرف الدغمي ومحسن الكوراجي من المنتخب الوطني، اللذين احتلا المركزين الثاني والثالث على التوالي، بتوقيت قدره ساعة و57 دقيقة و37 ثانية، وساعة و57 دقيقة و38 ثانية، بينما احتل الدراج التركي دوغان خليل المركز الرابع بعدما قطع مسافة السباق في ظرف ساعة و57 دقيقة و45 ثانية.

وعرف هذا السباق مشاركة 66 دراجا يمثلون 10 بلدان، وهي أوزبكستان وموريتانيا وألمانيا والولايات المتحدة وتركيا وأنغولا، إضافة إلى المغرب الذي يشارك بأربع منتخبات، تشمل المنتخب الوطني والمنتخب الجهوي وفريق الأمل وفريق الصحراء المغربية، فضلا عن فريق “سيدي علي ستروين”.

وأكد الدراج الروسي روستوفتسيف، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن السباق جرى في ظروف جيدة وتميز بمنافسة قوية خاصة من طرف الفرق المغربية.

من جانبه، قال الدراج المغربي الدغمي، الحائز على المركز الثاني، إن هذه المرحلة كانت صعبة بسبب شدة الرياح، مشيرا إلى أن المنافسة احتدمت بين دراجين محترفين ومحنكين قدموا من بلدان مختلفة.

ويتوزع هذا الحدث الرياضي، الذي يتواصل إلى غاية العاشر من الشهر الجاري، على ثلاث سباقات هي “جائزة بوكراع الكبرى”، و”جائزة السمارة الكبرى”، و”جائزة العيون الكبرى”، على مسافة إجمالية تبلغ 373 كلم.

وجرى السباق الأول على مسافة بلغت 100,9 كلم بين مدينة العيون وجماعة بوكراع، فيما سيربط السباق الثاني بوكراع بالسمارة (166,1 كلم) يوم 09 شتنبر، في حين سيقام السباق الثالث يوم 10 شتنبر بين بوكراع والعيون (106.1 كلم).

وانطلقت المرحلة الأولى من هذا السباق، الذي تنظمه الجامعة الملكية المغربية للدراجات تحت إشراف الاتحاد الدولي للدراجات، بحضور باشا العيون هشام بومهراز، ورئيس الجامعة الملكية المغربية للدراجات محمد بلماحي، والسلطات المحلية، وعدة فعاليات رياضية.

وتشكل هذه التظاهرة الدولية، المنظمة بدعم من وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولى والرياضة واللجنة الوطنية الأولمبية المغربية، فرصة للتعريف بالمؤهلات الطبيعية والثقافية والاقتصادية التي تزخر بها جهة العيون – الساقية الحمراء، ومناسبة لتسليط الضوء على المشاريع المهيكلة والأوراش التنموية بهذه الربوع من الأقاليم الجنوبية للمملكة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.