20 يونيو 2024

المغرب يتوج بجائزة الشراكة من أجل الحكومة المنفتحة

المغرب يتوج بجائزة الشراكة من أجل الحكومة المنفتحة

فاز المغرب، يوم الأربعاء في تالين، بجائزة الشراكة من أجل الحكومة المنفتحة، مع”ميزة الشرف” عن برنامج دعم الجماعات الترابية المنفتحة.

جاء هذا التتويج خلال القمة الدولية الثامنة للشراكة من أجل الحكومة المنفتحة، حسبما أشار بلاغ للمديرية العامة للجماعات المحلية، موضحا أن مبادرة برنامج دعم الجماعات الترابية المنفتحة (باكتو) أطلقت من قبل المديرية العامة للجماعات الترابية نهاية سنة 2022، في إطار مهامها في مواكبة الجماعات الترابية، بالشراكة مع جمعية “إمباكت” للتنمية وجمعية جهات المغرب.

وتهدف هذه المبادرة، يتابع نفس المصدر، إلى مأسسة وترسيخ مبادئ الحكومة المنفتحة على مستوى الجماعات الترابية، والتي تتجلى في الشفافية والمساءلة، الوصول إلى المعلومة، المشاركة المواطنة والرقمنة.

ولهذا الغرض، تم إنشاء الشبكة المغربية للجماعات الترابية المنفتحة، والتي تضم لحد الآن 66 جماعة ترابية (12 جهة، 4 أقاليم و50 جماعة)، في أفق تعميمها لتشمل كل الجماعات الترابية المغربية. كما تم وضع منصة رقمية للشبكة، كفضاء للإخبار وتبادل الممارسات الفضلى، وكذلك فضاء للإشراك والمشاركة المواطنة الرقمية.

وشهدت القمة العالمية لشراكة الحكومة المنفتحة، التي تميزت بحضور سفير المغرب بفنلندا وإستونيا، محمد أشكالو، مشاركة وفد مغربي رفيع المستوى، يتكون من العامل المكلف بالتعاون والتوثيق بالمديرية العامة للجماعات الترابية، عبد الوهاب الجابري، الكاتبة العامة بوزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، سارة لمراني، ممثلون عن وزارة العدل، منتخبون وأطر من الجماعات الترابية الأعضاء ببرنامج الشراكة من أجل الحكومة المنفتحة المحلية وكذا ممثلون عن المجتمع المدني.

وشارك الوفد المغربي في مجموعة من الاجتماعات والجلسات في هذه القمة الدولية الثامنة، خاصة الاجتماع الوزاري للجنة قيادة برنامج الشراكة من أجل الحكومة المنفتحة، ممثلا في الكاتبة العامة لوزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، والتي عقدت أيضا مجموعة من اللقاءات مع دول شريكة ومنظمات دولية.

ويتعلق الأمر، كذلك، بالجلسة الخاصة بائتلاف الشراكة من أجل الحكومة المنفتحة الدولية/المحلية، قدمت خلالها المديرية العامة للجماعات الترابية وجمعية “إمباكت” للتنمية مكونات برنامج دعم الجماعات الترابية المنفتحة.

وذكر البلاغ أن هذه المشاركة النشطة تشهد على التزام المغرب بالشفافية والحكامة المفتوحة، مذكرا بأن المغرب انخرط في الشراكة من أجل الحكومة المنفتحة سنة 2018، كما انضمت 3 جماعات ترابية (جهتي طنجة-تطوان-الحسيمة وبني ملال-خنيفرة بالإضافة إلى جماعة تطوان) للشراكة من أجل الحكومة المنفتحة المحلية ما بين 2020 و2022.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.