14 يونيو 2024

المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي يتدارس منهجية العمل لأجرأة وتفعيل استراتيجيته 2023-2027

Maroc24 | أخبار وطنية |  
المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي يتدارس منهجية العمل لأجرأة وتفعيل استراتيجيته 2023-2027

عقد مكتب المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، اليوم الأربعاء، اجتماعه الخامس عشر، خصص لتدارس منهجية العمل لأجرأة وتفعيل استراتيجية المجلس 2023-2027 المعتمدة خلال دورته الثانية.

كما جرى خلال هذا الاجتماع الذي ترأسه الحبيب المالكي رئيس المجلس، تقديم ورقة حول مشروع إعداد كتاب “ذاكرة المجلس”، وعرض حول مشروع إنجاز تقييم خارجي “لمؤسسات الريادة” الذي ستنجزه الهيئة الوطنية للتقييم لدى المجلس.

وذكر المجلس في بلاغ صحفي أن استراتيجيته برسم (2023-2027)، تحدد الأهداف الكبرى للولاية الحالية، بما يُخول له الاضطلاع بمهامّه في مواكبة الإصلاحات التي تهم منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وتُكرّس مركزية المُتعلّم، وتجعله في صُلب محور الاهتمام في مختلف المشاريع الرامية إلى إرساء المدرسة الجديدة.

وأضاف المجلس أنه سيعكف على إعداد مشروع “ذاكرة المجلس”، بهدف توثيق وتأريخ مساره عبر الوقوف على التطور التاريخي لطبيعته واختصاصاته وصلاحياته، وتطور إنتاجاته وتركيبته ومنهجية اشتغاله. كما سيعمل هذا المؤلف على التعريف بالمجلس وهويته وهيئاته.

وتفعيلا للاختصاصات التي يخولها القانون للمجلس، ولاسيما في المادة 2 حيث تسند إليه مهمة إنجاز تقييمات شمولية أو قطاعية أو موضوعاتية للسياسات والبرامج العمومية في مجالات التربية والتكوين والبحث العلمي ونشر نتائجها، وافق أعضاء المكتب على إنجاز تقييم خارجي ” لمؤسسات الريادة” الذي ستنجزه الهيئة الوطنية للتقييم. كما أحيط أعضاء المكتب علما بعضوية المجلس في اللجنة الوطنية المغربية للتربية والعلوم والثقافة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.