14 يونيو 2024

المستشفيات الإسرائيلية تشرع من جديد في اختبارات كوفيد 19 مع ارتفاع الإصابات

المستشفيات الإسرائيلية تشرع من جديد في اختبارات كوفيد 19 مع ارتفاع الإصابات

طالبت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الاثنين، جميع المستشفيات بإجراء اختبارات ( PCR ) إلزامية للكشف عن الإصابات بداء كوفيد 19 للمرضى الجدد حتى 24 سبتمبر، وسط ارتفاع تدريجي في أعداد المرضى المسجل مؤخرا.

وقال الدكتور سيغال ليبر تاوب، رئيس قسم الجراحة العامة في وزارة الصحة، في رسالة إلى جميع كبار العاملين في المجال الطبي، إن الإجراء سيظل ساري المفعول من 3 إلى 24 شتمبر.

وأضاف أنه “اليوم، يتم اكتشاف معظم حالات الإصابات الاختبارات البسيطة التي تجري في المنزل، وليس التحليلات المختبرية، مما يحد من القدرة على تقدير عدد الأشخاص المصابين وحجم انتشار الإصابات“، موضحا أن قرار المطالبة بإجراء اختبارات PCR في المستشفيات سيسمح لمسؤولي الصحة بتتبع معدلات الإصابة بشكل أكثر فعالية.

والى غاية يوم السبت، كان هناك 39 شخصا في حالة إصابة خطيرة كوفيد 19.

وفي الأسبوع الماضي، تم الإبلاغ عن 136 حالة جديدة في المتوسط كل يوم، مقارنة بـ 104 حالات جديدة كل يوم قبل أسبوعين، وفقا لبيانات وزارة الصحة.

وتأتي الزيادة في الحالات في الوقت الذي يتتبع فيه مسؤولو الصحة في جميع أنحاء العالم انتشار متغير BA.2.86 الذي أطلق عليه اسم بيرولا .

وأعلن مستشفى سامسون أسوتا أشدود الجامعي يوم الاثنين أن المتحور BA.2.86 يمثل أكثر من 16 في المائة من الحالات في إسرائيل حتى ليلة الأحد بناء على بيانات وزارة الصحة.

ويحتوي المتغير على عشرات الطفرات، حيث وجدت الدراسات الأولية أن BA.2.86 قادر على تجنب الكثير من الأجسام المضادة التي توفرها المتغيرات الأقدم، والتطعيمات السابقة، وإن كان يواجه صعوبة في الانتشار بين الناس.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.