19 يونيو 2024

الموسم الدراسي 2023-2024 ينطلق بالمؤسسات التعليمية بالمملكة

Maroc24 | جهات |  
الموسم الدراسي 2023-2024 ينطلق بالمؤسسات التعليمية بالمملكة

على غرار باقي المدن المغربية، وتحت شعار، “من أجل مدرسة ذات جودة للجميع”، انطلق اليوم الاثنين بالرباط، الموسم الدراسي 2023-2024 بكافة المؤسسات التعليمية، بزخم قوي من حيث التدابير والبرامج الرامية إلى دعم تنزيل خارطة الطريق 2022-2026.

وفي هذا الإطار، فتحت مدرسة الفقيه محمد الغازي النموذجية، التي تعتمد على التمييز الإيجابي للأطفال من خلال توفير الولوجيات إلى أقسامها للأشخاص في وضعية إعاقة، أبوابها لجميع التلاميذ للالتحاق بالأقسام الدراسية.

وبهذه المناسبة، أوضح مدير هذه المدرسة، مبارك الحريشي، أن المؤسسة باشرت منذ أسبوع الإجراءات اللازمة لاستقبال التلاميذ في أحسن الظروف، تحت إشراف المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة.

وأضاف السيد الحريشي، في تصريح للصحافة، أن كافة أطر التدريس التحقت بالمؤسسة، مضيفا أن هذا اليوم يعد بمثابة الانطلاق الفعلي للدراسة.

من جهتها، قالت لبنى قسيس المدرسة بهذه المؤسسة التعليمية، إن اليوم الأول من الدخول المدرسي يخصص لاستقبال التلاميذ والترحيب بهم خصوصا تلاميذ المستوى الأول الذين يتعرفون على المؤسسة لأول مرة لتسهيل اندماجمهم في فضائهم الجديد.

وفي سياق متصل، أعرب أولياء الأمور، عن سعادتهم بانطلاق الموسم الدراسي في أحسن الظروف، موضحين في هذا الإطار أن مدرسة الفقيه الغازي تتوفر على أجود المرافق فضلا عن أنها تقدم خدمات لكافة شرائح المجتمع.

وسيعرف هذا الموسم الدراسي تعزيز تدريس اللغات، لا سيما اللغتين الإنجليزية والأمازيغية، ومعالجة التعثرات المتراكمة لدى المتعلمات والمتعلمين، وتحقيق التميز الدراسي بالتعليم العمومي، والاستثمار في مبادرات مبتكرة لفتح آفاق جديدة للأساتذة والتلاميذ، ودعم الصحة المدرسية.

جدير بالذكر أن وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسى، أكد أن 630 مدرسة على الصعيد الوطني، تصنف كمدارس رائدة، 27 منها تقع في جهة الرباط سلا القنيطرة، وهي مجهزة بالموارد البيداغوجية اللازمة من أجل دعم التلاميذ الذي يواجهون التعثرات، مشيرا إلى أنه تم، في هذا الإطار، خلال الأشهر الأخيرة، التركيز على توفير كتب ووسائل ديداكتيكية، فضلا عن تكوين الأستاذة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.