19 يونيو 2024

وزير التربية الوطنية يقوم بزيارة ميدانية لعدد من المؤسسات التعليمية بجهة فاس مكناس

Maroc24 | جهات |  
وزير التربية الوطنية يقوم بزيارة ميدانية لعدد من المؤسسات التعليمية بجهة فاس مكناس

قام وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، اليوم السبت، بزيارة ميدانية لمجموعة من المؤسسات التعليمية التابعة للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس – مكناس.

وتهدف هذه الزيارة إلى تتبع تنزيل مشاريع خارطة الطريق 2026-2022 من أجل مدرسة عمومية ذات جودة للجميع، ومعاينة الترتيبات والإجراءات العملية لانطلاق الدخول المدرسي 2024-2023 بجهة فاس مكناس.

وبهذه المناسبة، قام السيد بنموسى الذي كان مرفوقا بمدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس، محسن الزواق، والمدير الإقليمي للتربية الوطنية بإقليم مولاي يعقوب، عبد الحق الواش، بإعطاء الانطلاقة لثانوية سبع رواضي التأهيلية كمحطة أةولى للزيارة، التي تندرج في إطار تنزيل البرنامج 3 لخارطة الطريق 2022-2026 بالجهة الذي يهدف إلى توسيع العرض المدرسي ومحاربة الهدر المدرسي، وتعزيز التميز وتثبيته بالثانويات الإعدادية والتأهيلية.

كما اطلع المسؤول الحكومي على مجموعة من المعطيات والمؤشرات التربوية الخاصة بالجهة وبالمديرية الإقليمية مولاي يعقوب ، وتفقد مختلف مرافق هذه المؤسسة التي سيتم اعتمادها بداية من الموسم الدراسي الحالي 2024-2023.

وتتوفر هذه المؤسسة على 9 حجرات دراسية، وقاعة الإعلاميات ومتعددة الوسائط، وثلاث ملاعب رياضية، ومكتبة، ومركب إداري ومرافق صحية، ويتوقع أن تستقبل 422 تلميذا منهم 198 تلميذة، يؤطرهم 22 أستاذ وأستاذة و6 إداريين.

كما زار الوزير، ضمن محطته الثانية، فرعية أولاد مبارك التابعة لمجموعة مدارس سبع رواضي، التي تندرج في إطار النموذج الجديد للمدارس الابتدائية الرائدة، تنفيذا للبرنامج رقم 2 لخارطة الطريق.

ووقف السيد بنموسى، عن كثب، على التحضيرات والاستعدادات لإنجاح عملية انطلاق الدخول المدرسي 2024-2023 بهاته المؤسسة.

وبالمناسبة، تفقد الوزير فضاء التعليم الأولي بنفس الوحدة المدرسية للوقوف عن قرب على الظروف المادية والتربوية التي يتم توفيرها لتحقيق هدف “بناء تعليم أولي ذي جودة مضبوط من طرف الدولة ومعمم من أجل إعداد جميع التلميذات والتلاميذ لتحقيق النجاح الدراسي” كما ينص على ذلك البرنامج رقم 1 من خارطة الطريق 2026-2022.

وتضم المؤسسة، التي ستستقبل خلال الدخول المدرسي 2024-2023، ما مجموعه 183 تلميذ منهم 85 تلميذة، 3 حجرات دراسية، وفضاء للتعليم الأولي، ومطعم، ومرافق صحية.

وفي تصريح للصحافة بالمناسبة، أبرز السيد بنموسى الخصوصية التي تحظى بها مؤسسة فرعية “أولاد مبارك” التي ستشهد مع انطلاق الموسم الداسي 2023-2024 تطبيق منهج جديد لمدرسة “الريادة”، مضيفا في ذات السياق أن هذه المؤسسة هيأت نفسها سواء ما يتعلق بالأطر التدريسية وتوفير كل الظروف الملائمة من تجهيز الأقسام وكافة الوسائل والأدوات الأخرى التي ستساهم في إنجاح الدخول المدرسي.

وبخصوص التعليم الأولي، أكد السيد بنموسى على الإرادة القوية للوزارة في تعميم هذا النوع من التعليم على كل الأطفال الذين يبلغون من العمر أربع أو خمس سنوات.

وأكد المسؤول الحكومي، في سياق متصل، على الأهمية الكبيرة لإحداث الثانوية التأهيلية سبع رواضي وتقريبها من تلميذات وتلاميذ ساكنة المنطقة، مبرزا أن المؤسسة تتوفر على كافة التجهيزات الضرورية والأطر البيداغوجية والإدارية التي ستساعد على إنجاح الدخول المدرسي الحالي.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.