25 يونيو 2024

وزير الخارجية التركي: إحياء اتفاق الحبوب الأوكرانية يظل بالغ الأهمية للأمن الغذائي

وزير الخارجية التركي: إحياء اتفاق الحبوب الأوكرانية يظل بالغ الأهمية للأمن الغذائي

أكد وزير الخارجية التركي، هاكان فيدان، اليوم الخميس بموسكو، أن إحياء اتفاق شحن الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود يظل “بالغ الأهمية” للأمن الغذائي.

وقال فيدان، خلال لقاء ثنائي مع مع نظيره الروسي، سيرجي لافروف، إن اتفاق الحبوب يضطلع “بدور حاسم بالنسبة للأمن الغذائي العالمي والاستقرار في البحر الأسود”.

وأضاف المتحدث “لقد أكدت لنظيري الروسي إيمان تركيا بأن تنشيط مبادرة الحدود سيعيد الاستقرار إلى المنطقة”.

وحل وزير الخارجية التركي بموسكو على أمل إحياء صفقة الحبوب الأوكرانية التي أوقفت روسيا العمل بها.

وأعلنت وزارة الخارجية التركية، أمس الأربعاء، أن فيدان سيجري محادثات مع نظيره الروسي سيرغي لافروف وعدد من كبار المسؤولين الروس لبحث التطورات الثنائية والإقليمية والعالمية خلال الزيارة التي تستمر يومين.

وستضع المحادثات بين فيدان ولافروف الأساس للاجتماع المرتقب بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، المتوقع عقده الأسبوع المقبل في مدينة سوتشي الروسية، وفقا للإعلام التركي.

وتوسطت تركيا والأمم المتحدة في الاتفاق بين كييف وموسكو العام الماضي بعد أن أدى اندلاع الأزمة الأوكرانية إلى توقف صادرات البلاد من الحبوب، والتي تعتبر حيوية للأمن الغذائي العالمي. وكانت أوكرانيا توفر، قبل الحرب، نصف زيت عباد الشمس في العالم، وكانت من بين أكبر 10 موردين للشعير والذرة والقمح في العالم.

وبعد الانسحاب من الصفقة التي سمحت للسفن المحملة بالحبوب والمواد الغذائية الأخرى بالإبحار في البحر الأسود، أعلنت روسيا عزمها استهداف أي سفينة تغادر الموانئ الأوكرانية دون إذنها.

وتعتبر موسكو أن الاتفاق السابق فرض قيودا غير مباشرة على صادراتها من الحبوب والأسمدة من خلال تقييد الوصول إلى أنظمة الدفع والتأمين العالمية.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.