19 ماي 2024

وزير الداخلية الإسباني: العلاقة المتميزة القائمة بين المغرب وإسبانيا نموذج للفعالية

وزير الداخلية الإسباني: العلاقة المتميزة القائمة بين المغرب وإسبانيا نموذج للفعالية

أكد وزير الداخلية الإسباني، فرناندو غراندي مارلاسكا، أن العلاقة “المبنية على الوفاء والمتميزة” القائمة بين المغرب وإسبانيا تعد “نموذجا للفعالية”.

وقال السيد غراندي مارلاسكا في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إنه “في جميع المجالات ذات الاهتمام المشترك، بما في ذلك مكافحة الهجرة غير الشرعية والإرهاب، والاتجار بالبشر، والأمن والتعاون الاقتصادي والتجاري والثقافي، نحن شركاء متميزون. نحن جاران قريبان للغاية خارج المجال السياسي البحت”.

وسجل المسؤول الإسباني، الذي حضر حفل الاستقبال المنظم من قبل سفيرة المغرب بإسبانيا، السيدة كريمة بنيعيش، مساء الأحد في مدريد، بمناسبة الذكرى الرابعة والعشرين لاعتلاء صاحب الجلالة الملك محمد السادس عرش أسلافه المنعمين، أن “العلاقات القائمة بين إسبانيا والمغرب لطالما كانت مهمة عبر التاريخ وقمنا بتعميقها”.

وتابع بالقول “نحن نحافظ على علاقات مستقرة، وتقارب مطلق ووفاء راسخ في جميع المجالات”.

وأضاف قائلا “بصفتي وزيرا للداخلية، يمكنني أن أؤكد لكم أن تعاوننا في مجالات الأمن والهجرة غير النظامية والاتجار بالبشر ومكافحة الإرهاب مرضي للغاية. تعاوننا في جميع هذه المجالات هو مثال على الفعالية”.

وبعد أن هنأ جلالة الملك والشعب المغربي بمناسبة عيد العرش المجيد، قال غراندي مارلاسكا إن “الاحتفال بعيد العرش هو يوم مهم للمغرب والمغاربة وأيضا للبلدان التي ترغب في الحفاظ على أفضل العلاقات مع المغرب مثل إسبانيا”.

وأشار المسؤول الإسباني إلى أن “المغرب نجح في تنفيذ إصلاحات في السياسات الاجتماعية والمساواة والتنمية الاقتصادية والطاقات المتجددة ومكافحة تغير المناخ والطاقة والتحول الرقمي”.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.