18 ماي 2024

قوات يونيفيل تدعو لضبط النفس بعد تبادل لإطلاق النار على الحدود بين لبنان وإسرائيل

قوات يونيفيل تدعو لضبط النفس بعد تبادل لإطلاق النار على الحدود بين لبنان وإسرائيل

دعت قوات الأمم المتحدة العاملة في جنوب لبنان (يونيفيل) لممارسة ”ضبط النفس وتجنب أي إجراء قد يؤدي إلى مزيد من التصعيد“ وذلك بعد تبادل لإطلاق النار اليوم الخميس على الحدود بين لبنان وإسرائيل.

وقالت يونيفيل في بيان ”إن هذا الحادث يأتي في وقت حساس وفي منطقة شهدت توترات في وقت سابق من هذا الأسبوع“.

وأضافت أنه ”ب عيد الساعة الثامنة صباحا ، رصد جنود حفظ السلام التابعون لليونيفيل انفجارات بالقرب من المجيدية“، مشيرة الى أنها لم تتمكن من تأكيد مصدر أو سبب الانفجارات في ذلك الوقت.

وأضافت ”لكننا أرسلنا جنود حفظ السلام للتحقيق، حيث أن الأصوات كانت متوافقة مع احتمال إطلاق صاروخ. وقرابة الظهر، رصدنا قذائف من إسرائيل على منطقة كفر شوبا في لبنان“.

وقالت البعثة إن رئيسها وقائدها العام، اللواء أرولدو لاثارو، على اتصال بالسلطات في لبنان وإسرائيل، كما أن ”آليات الارتباط التي نضطلع بها تعمل بشكل كامل لمنع المزيد من التصعيد“.

وأعلن الجيش الإسرائيلي الخميس أنه قصف جنوب لبنان ردا على إطلاق قذيفة هاون من هناك ”انفجرت على مقربة من الحدود في الأراضي الإسرائيلية“.

وبحسب ما أفادت به الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام فقد تم تسجيل “قصف مدفعي اسرائيلي استهدف بلدة كفرشوبا ومزرعة حلتا، وسقوط اكثر من 15 قذيفة مدفعية عيار 155مم”.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.