22 يونيو 2024

السيدة مزور: المغرب يتوفر على مؤهلات كبيرة ويولي الأهمية للشباب والاستثمار في الرقمنة

السيدة مزور: المغرب يتوفر على مؤهلات كبيرة ويولي الأهمية للشباب والاستثمار في الرقمنة

أكدت الوزيرة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، غيثة مزور، اليوم الثلاثاء بمجلس المستشارين، أن المغرب يتوفر على مؤهلات كبيرة في مجال الرقمنة ويولي الأهمية لمواكبة لشباب وجلب الاستثمارات.

وأبرزت السيدة مزور، في معرض جوابها على أسئلة شفهية في إطار وحدة الموضوع، أن المملكة تتوفر على كفاءات شابة في هذا المجال، وأن الحكومة “تولي أهمية كبرى لمواكبة هذه الكفاءات، وكذا المستثمرين في مجال الرقمنة، وترحيل الخدمات بصفة عامة” .

وأضافت الوزيرة، أنه في إطار مجهودات وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة للتعريف بإمكانيات المغرب في هذا المجال على نحو أكبر، وجلب الاستثمارات العالمية، احتضنت المملكة المغربية النسخة الأولى لـ “GITEX AFRICA ” 2023 بمراكش، التي نظمت لأول مرة في المغرب، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وسجلت، في هذا السياق، أن هذا المعرض ضم أزيد من 900 عارض بينهم حكومات، وشركات ناشئة، وعمالقة التكنولوجيا، الذين قدموا إلى المغرب بغية تبادل التجارب، وتعزيز التعاون جنوب-جنوب، والانفتاح على آفاق استثمارية جديدة، مشيرة إلى أن هذه التظاهرة العلمية حضرها أزيد من 32 ألف زائر من 120 دولة.

وتابعت بأن ” اختيار المغرب لاستضافة هذه التظاهرة لم يكن من قبيل صدفة، وإنما هو إيمان بالقدرات التي تتمتع بها المملكة، والمؤهلات التي تتوفرها عليها في هذا المجال”.

من جهة أخرى، أبرزت السيدة مزور أن وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة تولي عناية خاصة للشركات المغربية في هذا المجال.

وفي هذا الإطار، أوضحت أنه تم دعم 100 شركة ناشئة مغربية للحضور في هذا المعرض، اختيرت بناء على على معايير شفافة من طرف لجنة أحدثت لهذا الغرض، لافتة إلى أن إبراز عملها والحلول التي توفرها أفضى إلى عقد هذه الشركات أزيد من 1000 اجتماع عمل مع المستثمرين.

وفي سياق متصل، أبرزت الوزيرة الأهمية الكبرى التي يتم إيلاؤها للشباب المغربي، مستشهدة – أساسا- بتخصيص اليوم الثالث للأبواب المفتوحة للطلبة المغاربة من جميع أنحاء المغرب قصد تمكينهم من الحضور والإطلاع على الآفاق التي توفرها الرقمنة لعقد شراكات جديدة، مسجلة أن الوزارة عقدت خلال هذه التظاهرة العديد من الاتفاقيات.

وبحسب المتحدثة ذاتها، يتعلق الأمر، أساسا، باتفاقية مع وزارة التضامن الإدماج الاجتماعي والأسرة، تقتضي مواكبة الوزارة على مستوى تبسيط ورقمنة المسطرة المتعلقة بالحصول على بطاقة الإعاقة، ومذكرة للشراكة والتعاون مع وكالة بيت مال القدس الشريف في مجال رقمنة المركز الثقافي بيت المغرب في القدس، فضلا عن اتفاقية مع مجمعات “تكنوبارك”.

كما عرجت على عقد شراكة لإحداث مدارس “YouCode” في مختلف جهات المملكة، واتفاقية “JOBINTECH” في مجال الرقمنة لمواكبة ولوج الشباب لسوق الشغل وتوفير العنصر البشري للمستثمرين، علاوة على أربع مذكرات تفاهم في مجال الـ”outsourcing” مع أربعة فاعلين اقتصاديين وطنيين وعالميين، للاعتماد على المغرب بهدف تطوير خدمات رقمية يمكن أن تستفيد منها جميع دول العالم.

وذكرت بأن هذه الاتفاقيات وهذه المنظومة برمتها تأتي تماشيا مع الرؤية الملكية السامية التي تدعو لتعزيز التعاون جنوب – جنوب، ولجلب الاستثمارات وخلق فرص الشغل للشباب المغربي.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.