25 يونيو 2024

الدورة 11 لليوم الوطني للصيدلاني لدكالة بالجديدة تحت شعار دور الصيدلاني في المنظومة الصحية الجديدة بالمغرب

Maroc24 | أخبار وطنية |  
الدورة 11 لليوم الوطني للصيدلاني لدكالة بالجديدة تحت شعار دور الصيدلاني في المنظومة الصحية الجديدة بالمغرب

شكل موضوع “دور الصيدلاني في المنظومة الصحية الجديدة بالمغرب” محور الدورة ال11 لليوم الوطني للصيدلاني لدكالة، التي نظمتها أمس السبت بالجديدة نقابة صيادلة هذه المدينة.

وركز النقاش، خلال هذه الدورة، حول عدة قضايا مهنية تهم كيفية مواجهة الإكراهات المحيطة بمهنة الصيدلة بالمغرب عامة ودكالة خاصة، ومحاربة ومواجهة المضايقات الممارسة من قبل مواقع التواصل الاجتماعي، وكيفية الحد من ظاهرة بيع وتوزيع وصرف الأدوية والمنتجات الصحية للعموم بطرق غير قانونية وفي أماكن غير مرخص لها من طرف أشخاص غير مؤهلين، خصوصا في الأسواق والدكاكين والأحياء الشعبية.

وفي هذا الصدد، أكد رئيس نقابة صيادلة الجديدة محمد صبري في تصريح للقناة الإخبارية M24، التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن النسخة الحادية عشرة لليوم الوطني للصيادلة بدكالة، التي شهدت توافد مجموعة من الصيادلة والجامعيين، شكل مناسبة لتبادل الخبرات وتجديد التواصل مع الصيادلة من عدة مدن مغربية، وكذا تقاسم التجارب وطرق الاشتغال فضلا عن طرح الإكراهات التي تواجههم كمهنيين.

وأكد السيد صبري أن برنامج هذه الدورة، تضمن عدة لقاءات ومداخلات حول مهنة الصيدلة بإقليم الجديدة، كما تناول دور الصيدلي في نظام الحماية الاجتماعية التي أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

من جهته، أكد رئيس تجمع نقابة صيادلة صيدليات المغرب وليد عمري، أن اليوم الوطني للصيدلاني الذي نظمته نقابة صيادلة الجديدة، يعتبر مناسبة لمناقشة وتبادل وتدارس مستقبل المهنة ومواكبة عدد من الملفات التي لها علاقة وطيدة بمهنة الصيدلي، منها الملف المطلبي للنقابة المطروح على أنظار الحكومة، كما تم الحديث عن دور الصيدلي في المنظومة الصحية الجديدة بالمغرب.

ودعا السيد عمري، الحكومة إلى أخذ هذا الموضوع بجدية من خلال منح الصيادلة صلاحيات جديدة، منها مواكبة المريض للوقوف على وضعيته الصحية للمساهمة في الوقاية القبلية من الأمراض المزمنة، وحق استبدال الأدوية لأن الصيدلي هو الوحيد والأخصائي المؤهل لتغيير الدواء بآخر أقل سعرا، لافتا إلى أنه يمكن إعادة النظر في القانون 1922، المرتبط ببيع المواد السامة والمخدرة واعتماد مفهوم جهوية المجالس.

وفي ما يخص القوانين المنظمة للمهنة والمعيقات المرتبطة بتوزيع الأدوية بطريقة عشوائية والتكوين لدى الصيدلاني، قدم نور الدين بولاغيم طبيب صيدلي بعين عتيق (تمارة) عرضا يتعلق بكيفية العلاج بالطب الطاقي عن طريق راحة اليد أو الرجل (سوجوك تيرابي).

تجدر الإشارة إلى أن تجمع نقابات صيادلة صيدليات المغرب، يتكون من نقابة صيادلة الدار البيضاء الكبرى والغرفة النقابية لصيادلة فاس ونقابة صيادلة وجدة والنواحي ونقابة صيادلة إقليم الجديدة.

وعلى هامش الدورة الحادية عشرة لليوم الوطني الصيدلاني لدكالة، تم تكريم الصيدلاني المرحوم فاروق اليوسفي المنحدر من البئر الجديد.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.