18 يونيو 2024

فيليب ديالو رئيسا جديدا للاتحاد الفرنسي لكرة القدم

Maroc24 | رياضة |  
فيليب ديالو رئيسا جديدا للاتحاد الفرنسي لكرة القدم

انتخب فيليب ديالو رئيسا للاتحاد الفرنسي لكرة القدم السبت، خلفا لنويل لو غريت المستقيل من منصبه بعد فضيحة تصريحات جدلية واتهامات بسوء سلوك جنسي.

وحصد ديالو، نائب الرئيس السابق الذي تبوأ المنصب بالوكالة بعد استقالة لو غريت، 91% من اصوات الجمعية العمومية المنعقدة في فندق باريسي، بحضور لو غريت الذي حصل على بطاقة دعوة بصفته رئيسا سابقا .

وتستمر ولاية ابن التاسعة والخمسين والرئيس السابق لنقابة الأندية المحترفة، حتى نهاية 2024 “منحتموني شرفا عظيما بهذا التصويت الضخم. هذه مسؤولية كبيرة بعد مرورنا بأوقات صعبة في الأشهر القليلة الماضية”.

وكان لو غريت أجبر على الاستقالة نهاية فبراير، بعد الإعلان عن تقرير دقق في عمل وأداء الاتحاد بطلب من وزيرة الرياضة أميلي أوديا-كاستيرا.

حكم لوغريت الاتحاد بقبضة من حديد لأكثر من عقد من الزمن، لكن أضعفته تصريحات جدلية طالت نجم الكرة الفرنسية السابق زين الدين زيدان وشهادات حيال سلوك جنسي مفترض.

وتزامنت فترة ابن الحادية والثمانين مع تألق المنتخب الأزرق واحرازه كأس العالم 2018 للمرة الثانية في تاريخه، ثم حلوله وصيفا في مونديال قطر 2022.

وكان لو غريت، عمدة غانغان السابق في منطقة بريتاني، أقر بـ”تصريحات غير لائقة خلقت سوء فهم” تتعلق بأسطورة منتخب الديوك زيدان، مقدم ا له “اعتذار ا شخصي ا”.

ورد ا على سؤال في حديث مع إذاعة راديو مونتي كارلو بشأن ما إذا كان زيدان، الذي اعتبره الكثيرون الخيار الاول لتدريب المنتخب في حال عدم التجديد لديدييه ديشان، قد اتصل به في الأيام الأخيرة، قال لو غريت الأحد “زين الدين زيدان، لم أكن حتى لأرد على المكالمة، لأقول له ماذا؟ +مرحب ا يا سي د، لا تقلق، إبحث عن ناد آخر، لقد توصلت الى اتفاق مع ديشان+؟”.

أدى ذلك الى انتقادات لاذعة من نجم المنتخب كيليان مبابي ووزيرة الرياضة وريال مدريد الاسباني الذي قاده زيدان كمدرب الى لقب دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات توالي ا بين 2016 و2018.

ولم تكد عاصفة التصريحات ضد زيدان تهدأ، حتى أطلت فضيحة ذات أبعاد جنسية برأسها، مع اتهام وكيلة الأعمال سونيا سويد لو غريت بسلوك جنسي غير لائق.

وروت سويد حادثة سابقة مع لو غريت في لقاء للترويج لكرة القدم النسائية “أخبرني وجها لوجه، في شقته، بوضوح شديد، أنه إذا كنت أريده أن يساعدني، يجب الخضوع لاختبار مزعج”.

أ ف ب


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.