21 يونيو 2024

مؤتمر الأعمال العربي الصيني: الرياض تستضيف غدا الحدث

مؤتمر الأعمال العربي الصيني: الرياض تستضيف غدا الحدث

تستضيف العاصمة السعودية الرياض، غدا الأحد، الدورة العاشرة لمؤتمر الأعمال العربي الصيني والندوة الثامنة للاستثمارات تحت شعار “التعاون من أجل الرخاء”.

ويعد المؤتمر أكبر تجمع عربي صيني للأعمال والاستثمار بمشاركة أكثر من ألفي مشارك من ممثلي الحكومات والرؤساء التنفيذيين والمستثمرين ورواد الأعمال.

ويعقد المؤتمر، وهو أول منتدى من نوعه منذ زيارة الرئيس الصيني شي جين بينغ للمملكة، الزيارة التي وصفتها بكين بأنها أكبر مبادرة دبلوماسية في العالم العربي. بهدف دعم وتعزيز التعاون في مجالات الاقتصاد والتجارة والاستثمار لتحقيق الحلول ذات الاهتمام المشترك لكل من الدول العربية والصين من خلال التعاون الاستراتيجي.

كما تعد الدورة العاشرة للمؤتمر، التي تقام بالشراكة مع الأمانة العامة لجامعة الدول العربية والمجلس الصيني لتعزيز التجارة الدولية واتحاد الغرف العربية، الأكبر على الإطلاق في سياق التعاون الاقتصادي العربي الصيني.

ويهدف المؤتمر إلى تعزيز وتوثيق التعاون التجاري والاقتصادي بين مجتمعي الأعمال العربي والصيني، واستكشاف فرص الاستثمار البينية؛ في العديد من القطاعات أبرزها التكنولوجيا، والطاقة المتجددة، والزراعة، والعقارات، والمعادن، وسلاسل التوريد، وغيرها، بالإضافة إلى عددٍ من الجلسات الحوارية، والاجتماعات الثنائية، مما سيمثل نقلة غير مسبوقة في العلاقات العربية الصينية على المستوى الاقتصادي، وتنميتها بما يرقى لطموحات قيادات دول المنطقة العربية والصين.

وتتضمن أجندة المؤتمر 8 جلساتٍ حوارية رئيسية و18 ورشة عمل ولقاءاتٍ خاصةٍ مع عددٍ من الشخصيات المهمة المشاركة في الحدث، التي تهدف في مجملها إلى التعريف بالمبادرات والفرص التي تلعب دوراً هاماً في تكثيف التعاون المؤسسي بين الصين والجانب العربي، وتعزيز العلاقات الاقتصادية المشتركة اليوم وفي المستقبل القريب.

يشار إلى أن حجم التبادل التجاري بين الدول العربية والصين بلغ حوالي 1.6 تريليون ريال في 2022 بنمو قدره 31 في المئة مقارنةً بالعام 2021.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.