22 يونيو 2024

اللجنة الدائمة لجائزة الحسن الثاني العالمية الكبرى للماء تعقد اجتماعها بالرباط

Maroc24 | أخبار وطنية |  
اللجنة الدائمة لجائزة الحسن الثاني العالمية الكبرى للماء تعقد اجتماعها بالرباط

عقدت اللجنة الدائمة لجائزة الحسن الثاني العالمية الكبرى للماء اجتماعا، اليوم الجمعة بالرباط، برئاسة وزير التجهيز والماء، نزار بركة.

وقال رئيس المجلس العالمي للماء، لويك فوشون، في تصريح للصحافة على هامش الاجتماع، إن هذا الأخير خصص للخطوط العريضة لعملية تنظيم وإطلاق النسخة الثامنة من هذه الجائزة المرموقة، التي تم إحداثها بمبادرة مشتركة بين المغرب والمجلس تكريما لجلالة المغفور له الحسن الثاني وعرفانا بسياسته في مجال المحافظة على الموارد المائية.

وأبرز السيد فوشون أن ” اللجنة تجتمع اليوم لوضع الأسس لتنظيم الجائزة، التي ستمنح بمناسبة المنتدى العالمي للماء المقرر عقده العام المقبل في بالي بأندونيسيا”.

من جانبه، أكد السيد بركة، في تصريح مماثل، على الاهتمام الكبير الذي يوليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس لإشكالية المياه من كافة أبعادها، لافتا إلى أن اجتماع اللجنة الدائمة لجائزة الحسن الثاني العالمية الكبرى للماء تشكل مناسبة لوضع الشروط اللازمة لتعزيز نجاح هذه الجائزة.

كما تم التطرق، خلال هذا الاجتماع، إلى تعيين أعضاء لجنة التحكيم، وكذا اختيار الموضوع الخاص بالنسخة الثامنة من الجائزة، إضافة إلى الجدول الزمني للمراحل المقبلة.

وتعتبر جائزة الحسن الثاني العالمية الكبرى للماء من بين الجوائز العالمية المرموقة في مجال الماء حيث تكافئ التميز في التعاون والتضامن في مجالات التدبير المستدام وتنمية الموارد المائية. وتم إحداث هذه الجائزة سنة 2002 ، بمبادرة مشتركة بين المملكة المغربية والمجلس العالمي للماء تكريما لجلالة المغفور له الحسن الثاني وعرفانا بسياسته في مجال التعاون الدولي والتضامن من أجل تدبير متسدام للموارد المائية والمحافظة عليها.

وجدير بالذكر، أن جائزة الحسن الثاني العالمية الكبرى للماء مفتوحة في وجه الأشخاص أو مجموعات الأشخاص أو المؤسسات أو المنظمات الذين قدموا مساهمة هامة في مجال الموضوع الخاص بالجائزة.

وسيتم منح الجائزة خلال حفل خاص سيتم تنظيمه خلال الجلسة العامة الافتتاحية للدورة العاشرة من المنتدى العالمي للماء، التي ستقام ببالي بإندونيسيا، خلال الفترة الممتدة من 18 إلى 24 مايو 2024.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.