13 يونيو 2024

المبادرة الوطنية للتنمية البشرية: إقليم الحاجب يتعزز بفضاء للتسويق التضامني للمنتجات الحرفية والمجالية

Maroc24 | أخبار وطنية |  
المبادرة الوطنية للتنمية البشرية: إقليم الحاجب يتعزز بفضاء للتسويق التضامني للمنتجات الحرفية والمجالية

تعزز إقليم الحاجب مؤخرا بفضاء للتسويق التضامني للمنتجات الحرفية والمجالية أُنجز في إطار البرنامج الثالث للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية المتعلق بتحسين الدخل والإدماج الإقتصادي للشباب.

ويروم المشروع، الذي كلف إنجازه غلافا ماليا يفوق 340 ألف درهم، بلغت مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية فيه حوالي 272 ألف درهم، الإسهام في تحسين دخل المنتجين والحرفيين عبر تطوير منظومة الإنتاج والتثمين والحصول على شواهد الجودة.

كما يهدف إلى بلورة وتفعيل مخطط التسويق التضامني، ودعم التنظيم المهني والقدرات التدبيرية والتقنية للتنظيمات الحرفية المشتغلة بهذا الفضاء التسويقي.

ويتكون هذا الفضاء، الذي يشرف على تسييره اتحاد تعاونيات بوابة الأطلس، من طابقين يشتملان على منتجات النسيج والصوف ومنتجات الفخار ومنتجات الجلد والعسل والمعجنات والكسكس والفواكه الجافة، إضافة إلى منتجات خشبية وجلدية ومنتجات الديكور والفخار والجبص.

وبالموازاة مع إنجاز الفضاء الترويجي، تم إعداد وبلورة علامة مجالية خاصة بإقليم الحاجب، تجمع مجموعة من التعاونيات واتحادات التعاونيات والصناع والمنتجين المحليين بهدف تثمين منتجات الصناعة التقليدية والمجالية المحلية والتعريف بها.

وفي سياق دعم تسويق المنتجات المجالية والخاصة بالصناعة التقليدية، عملت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم الحاجب بتمويل مشروع إحداث “منصة للتسويق الإلكتروني لمنتجات الصناعة التقليدية والمنتجات المجالية”، بكلفة إجمالية ناهزت 300 ألف درهم، ساهمت فيها المبادرة بنحو 240 ألف درهم، عُهد بتسييره إلى تعاونية “الحاجب سيرفيس”.

في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء وقناتها الإخبارية (M24)، أوضح رئيس مصلحة تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب بعمالة إقليم الحاجب، سعيد العيطة، أن إنجاز فضاء التسويق التضامني للمنتجات الحرفية والمجالية يندرج في إطار دعم المقاولين الشباب بالإقليم لكسب رهان تسويق المنتجات المحلية.

وأضاف أن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية خصصت للمشروع دعما يفوق 520 ألف درهم بتعاون مع شركاء آخرين، مضيفا أن من شأن هذه المبادرة إعطاء دفعة قوية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني على مستوى الإقليم، والإسهام في النهوض بمنتجات الصناعة التقليدية والمجالية وتسويقها الإلكتروني.

من جانبها، أكدت خديجة لكيحال عن تعاونية “الحاجب سيرفيس”، في تصريح مماثل، على أهمية مبادرة إحداث الفضاء الخاص بتسويق المنتجات التضامنية والمنصة الرقمية في تثمين المنتجات المحلية التي يزخر بها الإقليم والنهوض بتسويقها.

 

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.