23 يونيو 2024

قضية فينيسيوس .. العشرات من البرازيليين يتظاهرون ضد العنصرية في ساو باولو

Maroc24 | دولي | رياضة |  
قضية فينيسيوس .. العشرات من البرازيليين يتظاهرون ضد العنصرية في ساو باولو

تظاهر العشرات من البرازيليين في ساو باولو لدعم مهاجم ريال مدريد فينيسيوس جونيور ، الذي تعرض لإهانات عنصرية خلال مباراة ضد فالنسيا.

بعد ساعات من نشر بيان صحفي ينتقد بشدة السلطات الإسبانية ومسؤولي الليغا، ردد المتظاهرون شعارات مناهضة للعنصرية أمام القنصلية الإسبانية أمس الثلاثاء وطالبوا الدوري الإسباني ورعاته ب”جبر الضرر” لتعويض كل السود.

وهتف المتظاهرون ، ومعظمهم أعضاء في الحركات الاجتماعية التي تدافع عن حقوق المنحدرين من أصل أفريقي: “إذا لعبت مع فييني جونيور ، فأنت تلعب مع الجميع”.

وتلا المنظمون بيانًا تناقلت مضامينه الصحف المحلية ، واستنكروا من خلاله “العنف العنصري” الذي تعرض له لاعب ريال مدريد في كثير من المناسبات بإسبانيا.

وقال المشاركون في هذه الوقفة الاحتجاجية والذين أكدوا أن فييني جونيور يجعلهم “فخورين”به “لم تكن هذه هي المرة الأولى. ونحن هنا لنجعلها الأخيرة”.

كما كتب المتظاهرون على واجهة القنصلية رسائل مثل “كفى عنصرية” و “ليست كرة قدم ، إنها عنصرية” و “لا ليغا عنصرية”.

وأثارت الإهانات العنصرية لفينيسيوس جونيور في ملعب فالنسيا نهاية الأسبوع الماضي جدلاً حادًا في البرازيل ودفعت الحكومة اليسارية بقيادة الرئيس لويس إيناسيو لولا دا سيلفا إلى انتقاد السلطات الإسبانية بشدة.

وأصدرت وزارتا المساواة الإسبانية والبرازيلية ، الثلاثاء ، بيانًا مشتركًا أدانتا فيه الإهانات العنصرية التي تعرض لها فييني جونيور ، وطالبا بعدم الإفلات من العقاب. كما أظهرت الوزارتان “تضامنهما اللامشروط” مع لاعب ريال مدريد.

وكان الادعاء العام لإقليم فالنسيا قد أعلن في وقت سابق عن فتح تحقيق بخصوص الإهانات التي تعرض لها فينيسيوس ، حيث ألقت الشرطة الاسبانية يوم الثلاثاء القبض على ثلاثة شبان تتراوح أعمارهم ما بين 18 و 21 عاما.

و أعلن الاتحاد البرازيلي لكرة القدم أنه يعتزم تنظيم نشاط ضد العنصرية خلال مباراة ودية سيلعبها المنتخب في إسبانيا في يونيو المقبل. ويتعلق الأمر بالمباراة بين سيليساو ومنتخب غينيا ، المزمع تنظيمها في برشلونة يوم 17 يونيو المقبل.

 

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.