20 يونيو 2024

كأس محمد السادس الدولية للبولو: الفريق المغربي يفوز على نظيره الأرجنتيني

Maroc24 | رياضة |  
كأس محمد السادس الدولية للبولو: الفريق المغربي يفوز على نظيره الأرجنتيني

فاز الفريق الوطني المغربي للبولو على نظيره الأرجنتيني بحصة 9 مقابل 3 ، في المباراة الافتتاحية التي جمعتهما ، زوال اليوم الاثنين بنادي البولو التابع للحرس الملكي بالرباط ، ضمن منافسات الدورة الرابعة لكأس محمد السادس الدولية لرياضة البولو، التي تنظمها الجامعة الملكية المغربية للعبة، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

ويتكون الفريق المغربي ، الذي يشارك في هذه المسابقة التي تتواصل إلى غاية 27 ماي الجاري بمدينتي الرباط وأصيلا ، من سيدي محمد المحمدي وأحمد القادري وعبد السلام الحنفي وسيجوندو فرنانديز لورينتي .

وتعرف هذه التظاهرة الدولية ، المنظمة تحت إشراف الاتحاد الدولي للبولو، مشاركة ثمانية تمثل، فضلا عن المغرب البلد المضيف، المملكة العربية السعودية و الأرجنتين ومصر و الإمارات العربية المتحدة و إسبانيا و الولايات المتحدة الأمريكية و نيجيريا.

وستجرى منافسات هذه النسخة عبر مجموعتين تضم الأولى المغرب والمملكة العربية السعودية والأرجنتين والإمارات العربية المتحدة ، فيما تتكون المجموعة الثانية كلا من مصر وإسبانيا والولايات المتحدة الأمريكية ونيجيريا.

وتواجه الفرق الثمانية بعضها البعض في مباريات خروج المنهزم (ربع النهائي) ما بين 22 و 23 ماي.

وسيتأهل الفائزون الأربعة إلى الدور نصف النهائي (24 -25 ماي) ، والذي ستحدد من خلاله الفرقتان اللتان ستلعبان مباراة النهائي يوم 27 ماي الجاري.

كما ستتواجه في اليوم نفسه الفرقتان المنهزمتان في ربع النهائي لتحديد المركزين السابع والثامن ، فيما تتواجه الفرقتان المنهزمتان في مرحلة النصف للظفر بالمركز الثالث واستكمال منصة التتويج وبقية الترتيب.

ويساهم هذا الحدث الرياضي الكبير في تطوير وإشعاع هذا التخصص الرياضي الذي يندرج ضمن رياضات الفروسية في المغرب، سواء من الناحية الاحترافية أو على مستوى ممارسة الهواة، ليجعل من المغرب أحد رواد هذه الرياضة في إفريقيا وعالميا.

وتهدف كأس محمد السادس الدولية لرياضة البولو، من خلال هذه المقاربة، إلى تعزيز صورة البلاد ومكانتها على الساحتين الإفريقية والدولية، من خلال تنظيم محكم وذي جودة، بهدف جعل المملكة المغربية وجهة عالمية لرياضة البولو، والمساهمة في تطوير السياحة وخلق فرص مستقبلية للاعبي وعشاق هذه الرياضة.

 

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.