16 يونيو 2024

السيد بنسعيد: رواق كبير وأديب نيجيري مرموق يمثلان الآداب الإفريقية بالدورة ال28 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالرباط

السيد بنسعيد: رواق كبير وأديب نيجيري مرموق يمثلان الآداب الإفريقية بالدورة ال28 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالرباط

أكد وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد، اليوم الجمعة بالرباط، أن الآداب الإفريقية التي حلت السنة الماضية ضيف شرف على المعرض الدولي للنشر والكتاب بالرباط، ستظل حاضرة بقوة في دورة هذه السنة من المعرض التي ستنظم من 01 إلى 11 يونيو 2023 بفضاء OLM السويسي بالرباط.

وقال السيد بنسعيد خلال ندوة صحفية خصصت لتقديم هذه الدورة التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وبشراكة مع ولاية جهة الرباط سلا القنيطرة، ومجلس جهة الرباط سلا القنيطرة، إن الآداب الإفريقية ستكون حاضرة في دورة هذه السنة برواق كبير وبحضور ضيف خاص هو الأديب النيجيري المرموق وول سوينكا الذي يعد أول إفريقي يفوز بجائزة نوبل للآداب (1986).

واعتبر الوزير أن حضور شخصية ثقافية وأدبية من هذا العيار إلى المعرض الدولي للنشر والكتاب، إضافة إلى الشخصيات الإفريقية المرموقة التي تتوافد على التظاهرات الدولية التي تنظم بالمملكة، يمثل تكريسا للحضور القوي للمغرب داخل القارة الإفريقية بقيادة جلالة الملك محمد السادس.

وكانت الآداب الإفريقية حلت السنة الماضية ضيف شرف على المعرض الدولي للنشر والكتاب في إطار فعاليات “الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية”.

وستعرف الدورة ال28 للمعرض الدولي للنشر والكتاب التي إقليم كبيك الكندي ضيفا عليها، مشاركة 737 عارضا، منهم 287 عارضا مباشرا، و 450 عارضا غير مباشر، يمثلون 51 بلدا، ويقدمون عرضا وثائقيا يتجاوز عدد عناوينه 120 ألف عنوان.

كما ستشهد الدورة تنظيم فعاليات ضمن برنامجها الثقافي العام يحضرها 661 من الكتاب والمفكرين والشعراء المغاربة والأجانب تناهز في مجموعها 221 نشاطا، إلى جانب فضاء موجها إلى فئة الأطفال يتضمن ورشات علمية وفنية تعزز علاقة الطفل بالمعرفة والكتاب.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.