15 يونيو 2024

صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن يترأس مأدبة غذاء أقامها جلالة الملك بمناسبة الذكرى ال67 لتأسيس القوات المسلحة الملكية

صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن يترأس مأدبة غذاء أقامها جلالة الملك بمناسبة الذكرى ال67 لتأسيس القوات المسلحة الملكية

ذكر بلاغ للقيادة العليا للقوات المسلحة الملكية، أنه وبأمر من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، ترأس صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، اليوم الأحد بنادي الضباط بالرباط، مأدبة غداء أقامها جلالة الملك بمناسبة الذكرى السابعة والستين لتأسيس القوات المسلحة الملكية.

ولدى وصول صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن لنادي الضباط، تقدم للسلام على سموه الفريق محمد بريظ المفتش العام للقوات المسلحة الملكية وقائد المنطقة الجنوبية، واللواء عبد الله بوطالب قائد الحامية العسكرية للرباط-سلا، قبل أن يستعرض سموه تشكيلة من فوج المقر العام التي أدت التحية.

إثر ذلك، تقدم للسلام على صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، رئيس الحكومة السيد عزيز أخنوش، والوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني السيد عبد اللطيف لوديي، والفريق أول محمد هرمو قائد الدرك الملكي، والفريق العابد علوي بوحميد مفتش القوات الملكية الجوية، والعميد محمد الطحين القوات الملكية البحرية.

حضر هذه المأدبة رئيس الحكومة، ورئيس مجلس النواب، وعدد من مستشاري صاحب الجلالة، وأعضاء الديوان الملكي، وأعضاء الحكومة، وكبار ضباط القيادة العامة للقوات المسلحة الملكية، والملحقون العسكريون الأجانب المعتمدون بالرباط، إلى جانب عدد من الشخصيات المدنية والعسكرية.

وقد جرى الاحتفاء بالذكرى السابعة والستين لتأسيس القوات المسلحة الملكية بمختلف الحاميات العسكرية والثكنات والوحدات التابعة للقوات المسلحة الملكية، بتنظيم حفلات تميزت، على الخصوص، بتحية العلم وتلاوة الأمر اليومي الذي وجهه جلالة الملك، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية إلى أفراد هذه القوات، وأيضا بتسليم الأوسمة، فضلا عن استعراضات عسكرية.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.