20 يونيو 2024

السعودية تسجل أرقاماً قياسية عالمية جديدة في انخفاض تكلفة إنتاج الكهرباء من طاقة الرياح

السعودية تسجل أرقاماً قياسية عالمية جديدة في انخفاض تكلفة إنتاج الكهرباء من طاقة الرياح

أعلن الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الطاقة السعودي أن مشروع الغاط لطاقة الرياح، الذي تبلغ طاقته 600 ميغاواط، حقق رقماً قياسياً عالمياً جديداً في انخفاض تكلفة إنتاج الكهرباء من طاقة الرياح، حيث بلغت التكلفة 1.56558 سنتاً أمريكياً لكل كيلوواط ساعة.

وأضاف الوزير أن مشروع وعد الشمال لطاقة الرياح، الذي تبلغ طاقته 500 ميغاواط، حقق بدوره ثاني أفضل رقم قياسي عالمي في هذا المجال، بتكلفة 1.70187 سنتاً أمريكياً لكل كيلوواط ساعة.

جاء ذلك خلال توقيع الشركة السعودية لشراء الطاقة (المشتري الرئيسي) مع تحالفٍ بقيادة شركة “ماروبيني” اليابانية، اتفاقيتين لشراء الطاقة من مشروع الغاط لطاقة الرياح، ومشروع وعد الشمال لطاقة الرياح، وذلك خلال منتدى أعمال الرؤية السعودية اليابانية 2030، المنعقد في اليابان.

ويندرج توقيع الاتفاقيتين ضمن المرحلة الرابعة من البرنامج الوطني السعودي للطاقة المتجددة، الذي تشرف على تنفيذه وزارة الطاقة السعودية.
وأضاف وزير الطاقة السعودي أن “الطاقة المنتجة سنوياً من كلا المشروعين ستكفي لاستهلاك 257 ألف وحدة سكنية، ما يدل على النجاح الكبير لهذه المشاريع في تعزيز كفاءة استهلاك الطاقة في المملكة”.
وأشار إلى أن هذين المشروعين يأتيان ضمن مستهدفات البرنامج الوطني للطاقة المتجددة، الرامية إلى الاستفادة من مصادر الطاقة المتجددة، التي تتمتع بها مختلف أرجاء المملكة، للإسهام في إزاحة الوقود السائل، المستخدم في قطاع إنتاج الكهرباء، والوصول إلى مزيج الطاقة الأمثل لتوليد الكهرباء، بحيث تكون حصة مصادر الطاقة المتجددة نحو 50 في المئة من المزيج بحلول عام 2030.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.